احلام العجارمة ويكيبيديا .. من هي وما تفاصيل قصتها ؟

مروة الجنيدي
مقالات وأراء
مروة الجنيدي25 يوليو 2022آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
احلام العجارمة ويكيبيديا .. من هي وما تفاصيل قصتها ؟

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكتروني منذ الأمس باسم الإعلامية احلام العجارمة، وهي إحدى الإعلاميات الأردنيات التي لمع اسمها في الساحة الإعلامية، ولكن ما  قصة حادثة الاختطاف التي استهدفت ابنها، وما هي تفاصيلها، في هذا المقال وعبر نيوز بوست سنقدم إليكم كافة التفاصيل بهذا الشأن.

احلام العجارمة السيرة الذاتية

لا يوجد الكثير من المعلومات الواضحة حول تفاصيل ميلاد العجارمة ولا في أي عام، ولكنها ولدت في الأردن، وديانتها الإسلام وتتبع مذهب أهل السنة والجماعة، وتقيم منذ فترة في تركيا بإسطنبول، حصلت على بكالوريوس في الصحافة والإعلام في الأردن، وهي متزوجة، وعملت في تقديم البرامج منذ 2013.

قصة اختطاف ابن احلام العجارمة

بدأت القصة منذ أن نشرت الإعلامية الأردنية احلام العجارمة منشوراً على صفحتها الرسمية على تويتر يفيد باختطاف ابنها ” وليد” خلال اقامتها معه في اسطنبول، وأن هناك أخبار بنقله إلى الأراضي السورية التي تتبع للمسلحين صرحت الإعلامية الأردنية أحلام العجارمة عبر حسابها الرسمي على تويتر عن اختطاف ابنها الذي يدعى “الوليد” من مدينة إسطنبول الإرهابيين في إدلب وهي منطقة شهيرة بتجارة الأعضاء البشرية.

وكان ذلك منذ 5 يوليو 2022، وقد ضجت المنصات تفاعلاً وتضامناً مع هذه الحادثة مطالبين بضرورة البحث المتواصل حتى إيجاد الطفل وحماية الأطفال الآخرين من هذه الجرائم، وبعد ما يقارب 20 يوماً تمت إعادة وليد نجل احلام العجارمة، وحققت صور لقائهما ضجة عالمية، حيث عاد إلى أحضان والدته وذلك بجهود السلطات التركية وتم توثيق مقطع فيديو لحظة اللقاء الذي كان مؤثراً جداً.

وفي لقاء صحفي مع العجارمة، أوضحت أنه تم فقدان ابنها وليد قبل 3 أسابيع في إسطنبول، وبعد التواصل المكثف مع السلطات التركية تم الوصول إلى معلومات اختطافه وتهريبه من خلال عصابة تهريب أعضاء بشرية إلى مدينة إدلب السورية، ونتيجة للجهود التركية في الشمال السوري تم التمكن من معرفة هوية الخاطفين والوصول إليهم وإعادة الطفل.

 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.