حضارة
وأنا عائد من حربي ! للكاتبة الواعدة منى جلال
وأنا عائد من حربي ! للكاتبة الواعدة منى جلال

و أنا عائدٌ من حَربي مع نَغسي و تَعثُري بِها كالعادة َأمطَرت السَماءُ كأن هُناك عِلاقه مع قَطراتِها و شَعري يَنسابُ فوقه مُبللاً إياي من رَأسي إلى أخمص قَدميالمزيد

"إنني في الثانية والعشرون" بقلم الشابة منى جلال

كانت أُمي تُحضرُ لنا دائماً طعاماً شهياً و تُلبسُنا ثِيابًا جديدة نذهب إلى المدرسة بعد توديعها لنا بابتسامة جميلة مازلتُ أذكُرها كُنتُ أتساءلُ كُل يوم لمَ يَبدو على وجه أُمي التعب مع كل هذاالمزيد

"أنا كل شيء هذا الصباح" بقلم الكاتب الفلسطيني زياد خدّاش

بعد أربعين عاما وبينما كنت أشارك أهل صديقة ريفية قطف ورق القرنبيط في صباح قرنبيطي وادع عرفت أني تعرضت طيلة هذه السنوات لأجمل خديعة في العالم كانت أمي تلف لي ورق القرنبيط على أساس أنه ورق...المزيد

قراءة نقدية في كتاب فدائي في المخابرات الفلسطينية للكاتب عبدالله عيسى
قراءة نقدية في كتاب فدائي في المخابرات الفلسطينية للكاتب عبدالله عيسى

قراءة نقدية في كتاب فدائي في المخابرات الفلسطينية بين نشر الوعي وضياع المعلومة للكاتب الفلسطيني عبدالله عيسى، أعدها الأديب والكاتب الصحفي عمر كمال اللوحالمزيد