سنبقى صمام أمان للسِلم الأهلي

مصادر لغزة بوست: المطلوبون على خلفية أحداث خان يونس سلموا أنفسهم للأجهزة الأمنية

مصادر لغزة بوست: المطلوبون على خلفية أحداث خان يونس سلموا أنفسهم للأجهزة الأمنية

الشرطة الفلسطينية - تعبيرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة – خاص غزة بوست
أسعد البيروتي

عَلِمَ موقع غزة بوست الاخباري، من مصادر مُطلعة، أن المشتبه بمشاركتهم في أحداث مسجد الأنصار بخان يونس جنوب قطاع غزة قبل أيام قد سلموا أنفسهم للأجهزة الأمنية المختصة بغزة.

وشددت المصادر خلال تصريحات خاصة لموقع غزة بوست الاخباري: إن " حركة الجهاد الإسلامي حريصة على احترام القانون العام وترفض التعدي على حقوق العائلات والأهالي".

وأكدت المصادر ذاتها، أن الحركة باشرت العمل على معالجة آثار المشكلة بما في ذلك محاسبة المتورطين بأحداث مسجد الأنصار، وقد كلفت لجنة مهمتها التواصل مع العائلات وتقديم الاعتذار لها.



ولفتت المصادر لغزة بوست، إلى أن حركة الجهاد الاسلامي وذراعها العسكري سرايا القدس، سيبقيان كما عهدهما شعبنا الفلسطيني دومًا صمام أمان للسلم الأهلي والمجتمعي وستحمي طهارة السلاح الذي يحمله مجاهدوها لمقاومة الاحتلال والرد على جرائمه وعدوانه بحق أبناء شعبنا.

جدير بالذكر أن حركة الجهاد الإسلامي كانت قد أصدرت الأربعاء الماضي، بيانا عبرت فيه عن أسفها ورفضها الشديدين للحادث الذي وقع فجر ذلك اليوم في مسجد الأنصار شرق محافظة خان يونس، وأبدت اعتذارها وأسفها للمصلين في المسجد ولأهالي الحي ولعموم الرأي العام.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )