"منصور" يُرسل ثلاث رسائل للمنظمات الدولية تنديدًا باستمرار جرائم الاحتلال

رياض منصور

رياض منصور

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

رام الله - غزة بوست

بعث مندوب دولة فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور، الليلة الماضية، ثلاث رسائل متطابقة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن لهذا الشهر (فرنسا)، ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، بشأن استمرار أزمة الحماية وتدهور الوضع على الأرض نتيجة مواصلة "إسرائيل"، السلطة القائمة بالاحتلال، بتجريد الشعب الفلسطيني من إنسانيته واحتلال أراضيه.

وأشار منصور في ذكرى مرور 53 عاماً على بدء احتلال "إسرائيل" الأرض الفلسطينية في العام 1967، إلى أن قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بقتل خمسة مدنيين حيث وصل عدد الفلسطينيين الذين استشهدوا منذ كانون الثاني إلى 22 شهيداً على الأقل، بينهم طفلة (4 سنوات)، وشاب فلسطيني مصاب بالتوحد " ذوي الاحتياجات الخاصة".

وأكد أن هذه الحوادث غير معزولة عن مثيلاتها، نظراً لأن قوات الاحتلال تشتهر بوحشيتها ضد المدنيين الفلسطينيين العُزل، والتي تُصنف على أنها جرائم حرب، وهي عادة بغيضة.

وشدد منصور على أن السلطة القائمة بالاحتلال تواصل عنفها الروتيني والممنهج ضد المدنيين الفلسطينيين، بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، إطلاق النار على رجل فلسطيني مصاب بمتلازمة داون أثناء غارة على قرية النبي صالح، وإجبار عائلة امرأة فلسطينية مسنة تستخدم كرسي متحرك لهدم المنزل الذي بنته لاستيعاب إعاقتها في القدس الشرقية، والاعتداء على المصلين الفلسطينيين وهم يؤدون صلاة العيد في المدينة المقدسة واجبارهم على مغادرة المسجد واعتقال عددٍ منهم.

 

×