المطران عطا الله حنا: لا مناص من الوحدة الوطنية وإنهاء الإنقسام في مواجهة الضم

المطران عطا الله حنا: لا مناص من الوحدة الوطنية وإنهاء الإنقسام في مواجهة الضم

المطران عطا الله حنا (عن الانترنت)

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

الضفة الغربية - غزة بوست 


قال المطران عطا الله حنا، رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم، إنه لا مناص من الوحدة الوطنية وانهاء الانقسامات في مواجهة سياسات الضم والاستيطان واستهداف القدس والمقدسات.


وقال في تصريح صحفي: لست من المقتنعين بأن مسألة اعادة اللحمة وانهاء الانقسامات إنما هي أمر مستحيل وعسير ولكن يبدو أن أطرافا خارجية تلعب دوراً قذراً في تكريس الانقسامات وبقائها ووجب على الفلسطينيين أن يتخذوا قراراتهم بمعزل عن هؤلاء ولا يجوز أن يقبلوا بأي إغراءات أو اموال سياسية تدفع من هنا أو هناك بهدف ابقاء الحال الفلسطيني على ما هو عليه.

وشدد المطران حنا على أن إنهاء الانقسامات والتصدعات الفلسطينية الداخلية إنما باتت امراً حيوياً وضرورياً واستراتيجياً ولا يجوز أن تراود هذه المسألة مكانها بل يجب أن نسير خطوة إلى الأمام في تحقيق المصالحة المرجوة واعادة اللحمة والوحدة بين كافة ابناء شعبنا الفلسطيني.

وقال: إن الأحزاب والفصائل الفلسطينية وجدت لكي تخدم الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة وليس لكي تكون سببا في الانقسامات وتكريسها وشرذمة الشعب الفلسطيني ولذلك فإنني اتمنى من كل المسؤولين السياسيين وقادة الاحزاب والفصائل والمستقلين بأن يقوموا بدورهم المأمول في اعادة اللحمة وانهاء الانقسامات والتي لا يستفيد منها إلا أعداؤنا.

وتابع: "لا مناص من الوحدة لمواجهة سياسات الضم والاستيطان ، والوحدة اصبحت اليوم امراً ضروريا وحيويا واستراتيجيا لكي نكون اقوياء كفلسطينيين في افشالنا للمخططات المعادية".

 

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )