أخصائي علم الأدوية"عمارة" يكشف لغزة بوست عن فوائد ذهبية للصيام في حرق الدهون

أخصائي علم الأدوية"عمارة" يكشف لغزة بوست عن فوائد ذهبية للصيام في حرق الدهون

الأخصائي موسى عمارة

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة- خاص غزة بوست
أسعد البيروتي

أجرى موقع غزة بوست الاخباري، لقاءً صحفيًا مع  أخصائي علم الأدوية والأعشاب والنباتات الطبية الأكاديمي موسى عمارة في قطاع غزة، للحديث عن فوائد الصيام وما له من ايجابيات فيما يتعلق بحرق الدهون وهو ليس مقتصرًا على شهر رمضان المبارك، بل يمكن اتباع تلك الارشادات خلال صيام الستة أيام من شوال أو ما يُعرفوا بـ"الستة البِيض" أو غيرها من النوافل المحببة لله سبحانه وتعالى.



وقال "عمارة" في لقاء خاص مع موقع غزة بوست الاخباري: إن " الجسم يدخل في حالة الصوم بعد تناوله أخر وجبة يتناولها الانسان وهي عندما تنتهي الأمعاء من امتصاص المواد المُغذية للطعام، وتبدأ العملية بعد ثماني ساعات أو أقل بقليل، حسب طبيعة العمل والجهد المبذول لكل فرد على حِدا.

وأشار "عمارة" إلى أنه بمجرد الانتهاء من "جلوكوز" الطعام والذي يعتبر مصدر الطاقة خلال الصيام، وبعدها يبدأ الجسم في استمداد الطاقة من الدهون، حيث تصبح المصدر الوحيد للطاقة ويبدأ بحرق الدهون الموجودة حول الكبد والأعضاء والذي بدوره يُؤدي لخفض الوزن ومستوى الكولسترول بالدم والتخلص من السمون المُخزنة بالدهون وتتم عملية التخلص من هذه السموم أثناء حرق الدهون للحصول على الطاقة اللازمة خلال الصيام.

وأوضح "عمارة" أن الصيام يُؤدي لتحسن صحة القلب والأوعية الدموية ويحد من خطر الاصابة بأمراض القلب، والنوبات القلبية أو الجلطات الدماغية وتصلب الشرايين، كما يعمل الصيام على تجديد الخلايا المناعية في جهاز المناعة الذاتي حيث تعمل الخلايا "البلاعية" والتي تدور بالجسم وعند مصادفتها خلايا مرضية " سرطانية، ضارة" تقوم بالتهامها وكنسها من الدم وتخليص الجسم منها.

ولفت الأخصائي "عمارة" لغزة بوست، أن الجسم يبدأ بعد بضع أيام من الصيام، بافراز نسب عالية من هرمون " الأندروفين" وهو هرمون يمنح الانسان السعادة والراحة ويمكن ان يكون له تأثير ايجابي الصحة النفسية عبر تحسين المزاج والشعور بالسعادة والسرور.

وبيّن " عمارة" أن الأطباء في اوروبا يُعالجون السرطان في مستشفيات خاصة عبر الصيام المتقطع وهو عبر امتناع الانسان المريض عن الطعام مدة 14-16 ساعة يوميًا ويتخللها تناول السوائل دون سكر والتي أهمها الشاي الأخضر، ويُنصح بالابتعاد عن المشروبات الغازية أو العصائر المُحلاة بكافة أنواعها، حيث الصيام ينشط كافة الخلايا البلاعية التابعة لجهاز المناعة الذاتي لالتهام الخلايا السرطانية والضارة.

جدير بالذكر أن مفتي الديار المقدسة الشيخ محمد حسين، أكد مساء اليوم أن غدا السبت هو المتمم لشهر رمضان والأحد يكون أول أيام عيد الفطر السعيد وكل عام وانتم بخير.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )