إطلاق نار تجاه قوة تابعة للأجهزة الأمنية بنابلس والمحافظ يُعقب "لا تهاون مع العابثين بأمن الوطن"

إطلاق نار تجاه قوة تابعة للأجهزة الأمنية بنابلس والمحافظ يُعقب "لا تهاون مع العابثين بأمن الوطن"

صورة تعبيرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

نابلس- غزة بوست

أطلق مجهولون مساء اليوم، النار صوب مجموعة من الأجهزة الأمنية  في مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة خلال عملها ضمن خطة الطوارئ التي تشهدها الأراضي الفلسطينية.

بدوره أفاد محافظ نابلس اللواء إبراهيم رمضان، بأن الأجهزة الأمنية ردت بإطلاق النار بالمثل على مسلحين بادروا بإطلاق النار من داخل مركبة، وأصابت ثلاثة منهم، في المنطقة الشرقية من المدينة، مؤكدا أن المؤسسة الأمنية لن تتهاون مع العابثين بأمن الوطن والمواطن.

وأوضح رمضان، في بيان له وصل موقع غزة بوست الاخباري نسخة عنه، أن دورية للأمن وخلال مهمة استطلاعية لها في المنطقة الشرقية تعرضت لإطلاق نار بشكل مباشر من مسلحين يستقلون مركبة، الأمر الذي استدعى الردّ على المركبة التي حاولت الفرار من الموقع، ما أدى لإصابة ثلاثة من ركابها، جرى نقلهم إلى مستشفيات المدينة لتلقي العلاج.

وأفادت الأجهزة الأمنية، بأنه بعد البحث والتحري تبيّن أن المصابين من المطلوبين للعدالة في عدة قضايا  جنائية مسبقًا واستغلوا حالة الطوارئ لتنفيذ عمليات تسبب الذعر للمواطنين.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )