من يخالف يقع تحت طائلة المسؤولية

الأوقاف بغزة تؤكد ضرورة الالتزام بقرار إيقاف صلاة الجمعة والجماعة

الأوقاف بغزة تؤكد ضرورة الالتزام بقرار إيقاف صلاة الجمعة والجماعة

د. عبد الهادي الأغا

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

 غزة - غزة بوست

 

شددت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بغزة، على ضرورة التزام جميع الأئمة والخطباء والمواطنين في قطاع غزة، بقرار الوزارة الشرعي، بالإيقاف المؤقت لصلاة الجمعة والجماعة في جميع مساجد القطاع.

 

وأكدت الوزارة في رسالة هامة وجهها وكيل الوزارة بغزة د.

عبد الهادي الأغا للأئمة والخطباء والمواطنين في قطاع غزة، أنع يمنع الاجتهاد خارج النص بمخالفة هذا القرار المُجمع عليه بين أهل العلم في الداخل والخارج.

 

وقال الأغاً: "الجمعة تُصلى في البيوت ظهرًا، كما أفتى بذلك السادة العلماء، كما يُمنع إقامة الجمعة في المساجد، يُمنع إقامتها في الساحات، أو الدواوين، أو الصالات، وذلك لبقاء المحذور الشرعي قائماً".

 

وأضاف: "من يخالف هذا القرار يقع تحت طائلة المسئولية الدينية والإدارية".

 

وأوضح وكيل الوزارة أن التأكيد على الالتزام بهذا القرار الشرعي يأتي من أجل درء المفسدة وصيانةً للنفوس المؤمنة التي بها نُقيم الدين، ونصلح الدنيا.

 

وتابع: "أعلم أنه صعب علينا ترك منابرنا، والتخلف عن مساجدنا، وجماعاتنا، لكنها الضرورة الشرعية".

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )