ليبرمان يشترط على نتنياهو اعتزال الحياة السياسية مقابل العفو عنه

ليبرمان يشترط على نتنياهو اعتزال الحياة السياسية مقابل العفو عنه

تعبيرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

فلسطين المحتلة - غزة بوست 
رهن أفيغدور ليبرمان، رئيس حزب "إسرائيل بيتنا"، اليوم الخميس، اعتزال بنيامين نتيناهو رئيس الوزارء الحالي للحياة السياسية، مقابل دعم خيار العفو عنه فيما يتعلق بلوائح الاتهام الموجهة ضده.

وقال ليبرمان في مقابلة مع صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، إن "هناك شعوراً بالاشمئزاز من وجود نتنياهو في الكنيست".

وتابع: "نتنياهو أصبح للأسف عبئاً.

لا أحد يريد رؤيته في السجن، لكن لا أحد يريد رؤيته في النظام السياسي أيضاً، والجميع مستعد حقاً لمنحه الفرصة لإنهاء حياته السياسية بكرامة".

وحمّل ليبرمان حزب الليكود بزعامة نتنياهو وقائمة "أزرق-أبيض" بزعامة بيني غانتس، المسؤولية عن حل الكنيست الإسرائيلي والتوجه لإجراء إلى انتخابات ثالثة.

ويواجه رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو تهماً بالفساد، إذ وجهت له لوائح اتهام بالرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة.
 
وكانت "الكنيست" صوّت أمس الأربعاء على مشروع قرار بحل نفسه وإجراء انتخابات ثالثة في الثاني من آذار 2020، بعد فشل نتنياهو وغانتس في تشكيل حكومة جديدة.

يشار إلى أن أزمة عميقة تشهدها الساحة السياسية في إسرائيل، عقب الفشل في تشكيل حكومة إسرائيلية، وإجراء انتخابات "الكنيست" الإسرائيلي لمرتين، بعد فشل كلاً من بنيامين نتنياهو رئيس حزب الليكود، وبيني غانتس، رئيس حزب أزرق أبيض، في تشكيل حكومة إسرائيلية. 

وأعاد الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفيلين، تكليف تشكيل الحكومة إلى "الكنيست"، لتشكيل حكومة في مدة أقصاها 21 يوماً، وإذا فشل أعضاء "الكنيست" في التوصل لتشكيل حكومة، يتم التوجه لإجراء انتخابات ثالثة، بموجب قانون الانتخابات الإسرائيلي. 

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )