تحت وسم #بدنا_حقوقنا

موظفو قناة القدس الفضائية يُطلقون حملة تغريد الكترونية للمطالبة بحقوقهم

موظفو قناة القدس الفضائية يُطلقون حملة تغريد الكترونية للمطالبة بحقوقهم

أزمة قناة القدس

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة- غزة بوست

أطلق موظفو قناة القدس الفضائية في قطاع غزة، حملة الكترونية للتغريد على وسم #بدنا_حقوقنا، حيث أنهم ومنذ إغلاق القناة في شهر فبراير الماضي من العام الجاري، لم يتم النظر في قضيتهم من قبل الجهات المعنية.

فيما يعيش أكثر من 40 موظف، أوضاعًا اجتماعية كارثية، نتيجة تراكم الديون والمسؤوليات الملقاة على عاتقهم، في حين أنهم قاموا بارسال عدة كُتب إلى الجهات المعنية للمطالبة بالجلوس معهم وشرح لهم طبيعة الموقف ووضعهم في صورته.

حيث تفاعل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي والشخصيات الاعلامية وآخرون مع الهاشتاق مطالبين بإنصافهم والوقوف معهم وضرورة النظر في قضيتهم.



بدوره غرد الصحفي حسن اصليح على الوسم قائلًا: " عام ونصف ضاعت من حياتي المهنية بعد فقدان وظيفتي في اعقاب قرار إغلاق القناة التي كنت أعمل بها ( قناة القدس) وحتى الان وللأسف لم احصل على عمل رسمي وما أحصل عليه اعمل يوم والآخر لا.
نستصرخ كل الضمائر أن تنظر لحل قضيتنا والتدخل العاجل من اجل نيل حقوقنا ".

فيما غرد المصور الصحفي أحمد الداعور، مللنا من الإنتظار وبعد ما يقارب العام على الإغلاق، كموظف سابق في قناة القدس التي عملت بها لأكثر من عشر أعوام بمهام مصور تلفزيوني .
فمنذ ما يقارب العام على الإغلاق لم نتقاضى من حقوقنا سوى فُتات الفُتات ، سمعنا الكثير من الوعودات وكل ما رأيناه المماطلة والتسويف... أما آن الأوان لكي تصلنا حقوقنا؟؟!!

جدير بالذكر أن موظفو قناة القدس الفضائية، لم يتقاضوا منذ اغلاق القناة سوى فتات المستحقات المالية، وقد أعلنوا عن تصعيد خطواتهم الاحتجاجية السلمية خلال الأيام المقبلة.

الصورة

الصورة

الصورة

الصورة

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )