المكتب الحركي المركزي للصحفيين في غزة يُدين إغلاق مقر تلفزيون فلسطين بالقدس

المكتب الحركي المركزي للصحفيين في غزة يُدين إغلاق مقر تلفزيون فلسطين بالقدس

المكتب الحركي للصحفيين

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة- غزة بوست

استنكر المكتب الحركي المركزي لصحفي تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح - ساحة غزة اليوم الخميس، إقدامَ الاحتلال الإسرائيلي، على إغلاق مكتب تلفزيون فلسطين بمدينة القدس المحتلة.

وقال مكتب صحفيي غزة في بيان صحفي له وصل موقع غزة بوست نسخةً منه: " إن هذا الاجراء الذي طال مكتب تلفزيون فلسطين يأتي في إطار سلسة من الإجراءات الممنهجة التي تستهدف الاعلام الفلسطيني، والعاملين فيه كمحاولة يائسة من اجل إخفاء الوجه البشع لممارسات الاحتلال بحق الانسان الفلسطيني وتأتي في ظل الجرائم التي يرتكبها الاحتلال الاسرائيلي بحق الصحفيين والمؤسسات الصحفية الفلسطينية، من ملاحقات واعتداءات مستمرة، والتي كان آخرها إطلاق النار على الزميل معاذ عمارنة خلال ممارسة عمله الصحفي، ما أدى لفقدانه عينه اليسرى وكذلك استدعاء الزميلة كرستين ريناوي مراسلة تلفزيون فلسطين في القدس المحتلة والتحقيق معها.

وأشار المكتب في بيانه إلى أن هذه الهجمة الشرسة التي تستهدف الإعلام الفلسطيني، (صحفيين ومؤسسات) وحتى المحتوى الذي ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي إنما تأتي في إطار محاولات الاحتلال للنيل من الرسالة الإعلامية الفلسطينية التي باتت تشكل له مصدر إحراج وقلق في المؤسسات والمحافل الدولية، حيث استطاع الإعلام الفلسطيني وبالرغم من قلة الإمكانات، نقل حقيقة الجرائم الإسرائيلية المتواصلة على شعبنا بكل مهنية ومصداقية.

وطالب المكتب الحركي المركزي لصحفي تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح - ساحة غزة، الإتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب ومنظمات حقوق الانسان، باتخاذ موقف واضح من كل الجرائم التي تمارسها سلطات الاحتلال بحق الصحفيين والإعلاميين والمؤسسات الإعلامية الفلسطينية.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )