مسيرات العودة مستمرة

الهندي لغزة بوست: أبلغنا الأشقاء المصريين مدى ايجابيتنا وجِديتنا في اجراء الانتخابات

الهندي لغزة بوست: أبلغنا الأشقاء المصريين مدى ايجابيتنا وجِديتنا في اجراء الانتخابات

أ. سهيل الهندي

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة- خاص غزة بوست
أسعد البيروتي

قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس في غزة سهيل الهندي: " إن زيارة وفد الحركة لجمهورية مصر العربية يأتي للتأكيد على العلاقات المتبادلة مع الأشقاء المصريين دور مصر التاريخي والجغرافي وبحث مستجدات القضية الفلسطينية ووضع الأشقاء المصريين في صورة الانتخابات الفلسطينية ومدى جدية وايجابية الحركة في سبيل تحقيق العملية الانتخابية وضمان نجاحها.



وجدد الهندي في تصريح خاص لموقع غزة بوست الاخباري، التأكيد على أن حركته مع الانتخابات وأنها مع الوصول لارادة الشعب الفلسطيني في خياره الديمقراطي باختيار ممثليه، لافتًا إلى أن حركة حماس ستكون كما كانت دومًا تبذل كافة الجهود لتذليل كافة العقبات، وهي مع خيار الشعب في التعبير عن ذاته، معتبرًا أن الانتخابات المدخل الحقيقي لتجديد الشرعيات.

وأكد الهندي لغزة بوست، أن حركة حماس مع الكلمة الفلسطينية ومع خيارات الشعب الفلسطيني كافة، ومع اصرارها على رفع الحصار عن قطاع غزة لمواجهة المخطط الصهيوأمريكي والعالمي الذي يعصف بالقضية الفلسطينية.

وفي سياق منفصل، شدد الهندي في تصريحاته لغزة بوست على أن مسيرات العودة مستمرة ولا يمكن لإيقافها إلا بقرار وطني فلسطيني، وأنها لن تتوقف الا بتحقيق أهدافها التي انطلقت من أجلها، وعلى رأسها هو تحقيق حق العودة إلى فلسطين وكذلك هدفها الآخر وهو رفع الحصار عن قطاع غزة، في حين أن الحصار لا يزال يُخيم على شعبنا الفلسطيني.

وأوضح الهندي، أن هناك بعض البوادر من هنا وهناك لتخفيف حدة ذلك الحصار، بالوقت الذي تُحاصر فيه غزة على مدار 13 عام، وهو ما يُدلل على استمرارية تلك المسيرات بطابعها السلمي، وهي ذات بُعد انساني توصل للعالم رسالة فحواها أن غزة المحاصرة لابد أن تعيش كباقي شعوب العالم.

وختم الهندي حديثه لغزة بوست بالقول: " إن مسيراتنا سلمية وهي تُعبر عن المظلومية التي يعيش فيها أبناء الشعب الفلسطيني، وسلمية المسيرات تهدف للحفاظ على أرواح أبناء شعبنا الفلسطيني وتنبع من مدى حرص الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار بتقليل أعداد الشهداء والجرحى إلى النتيجة الصفرية".

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )