في الجمعة الـ81

عشرات الإصابات جراء قمع الإحتلال للمشاركين في مسيرة العودة بغزة

عشرات الإصابات جراء قمع الإحتلال للمشاركين في مسيرة العودة بغزة

المسعف كمال الشحري

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة - غزة بوست 

 

أصيب عدد من المواطنين، اليوم الجمعة، إثر قمع قوات الاحتلال "الإسرائيلي" للمشاركين في جمعة "مستمرون"، ضمن فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار شرقي قطاع غزة.

 

وتوافد الآلاف من المتظاهرين للمشاركة في الجمعة 82  لمسيرات العودة وكسر على طول الحدود الشرقية للقطاع.

 

فيما أطلقت قوات الاحتلال الرصاص وقنابل الغاز صوب عدد من المشاركين الذين أشعلوا الإطارات مقابل مخيمي العودة برفح وخانيونس.

 

وقالت وزارة الصحة إن 69 مواطنًا بجراحٍ مختلفة منها 29 بالرصاص الحي جراء قمع قوات الاحتلال للمتظاهريين السلميين.
 

وأصيب المسعف كمال الشحري بعيار مطاطي بالرأس أطلقه الاحتلال في خانيونس، وقد تم تحويله إلى المستشفى "الأوروبي" في المدينة.

 

وضمن الإصابات، شابٌ برصاصة في القدم شرق جباليا، وآخر أصيب بجراحٍ حرجة في البريج، بينما تم إطلاق النار في خانيونس تجاه مجموعة من الشبان، أصيب أربعةٌ منهم.

 

ودعت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار لأوسع مشاركة في جمعة "مستمرون" داخل مخيمات العودة شرقي محافظات قطاع غزة الخمس.

 

ويواصل الفلسطينيون المشاركة في مسيرات العودة كل جمعة، للمطالبة في حقهم العادل بالعودة إضافة إلى كسر الحصار الخانق عن قطاع غزة، والمستمر منذ أكثر من 13 عامًا، وقد بدأت المسيرات في 30 مارس 2018.