"صباحًا بعد أن قتلت نفسي" لميجي روير

"صباحًا بعد أن قتلت نفسي" لميجي روير

صورة تعبيرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة - غزة بوست 

 

"صباحًا بعد أن قتلت نفسي "- للشاعرة الأمريكية ميجي روير / ترجمة : ضي رحمي

 

في الصباح التالي لليلة أن قتلت نفسي.. استيقظت.

قدمت لنفسي الإفطار في السرير. أضفت الملح والفلفل إلى البيض، أعددت شطيرة الجبن واللحم المقدد. عصرت الجريب فروت وعبأته في زجاجة العصير. كحت قعر المقلاة وأزلت بقايا الزبد عن العلبة، غسلت الأطباق وطويت المناشف.

صباحًا بعد أن قتلت نفسي، وقعت في الحب.

ليس مع الفتى في آخر الشارع ولا ناظر المدرسة الإعدادية. ليس مع عدّاء كل يوم ولا البقّال الذي دائمًا ما ينسى وضع ثمار الأفوكادو في الأكياس. وإنما، وقعت في حب أمي والطريقة التي تجلس بها على أرض غرفتي، حاملة بين كفيها مجموعة الأحجار التي جمعتها كلها، حتى أصبح لونها داكنًا بفعل العرق. وقعت في حب أبي هناك عند النهر حيث دس رسالتي الأخيرة في زجاجة وألقاها مع التيار. مع أخي، الذي آمن ذات مرة في وجود الحصان ذي القرن الواحد، الجالس الآن على مكتبه في المدرسة محاولًا، باستماته، أن يصدق أني لا زلت على قيد الحياة.

صباحًا بعد أن قتلت نفسي، أخذت الكلبة في نزهة. رأيت كيف يتشنج ذيلها عندما يطير عصفور بالقرب منها وكيف تتسارع خطاها لرؤيتها قطة. رأيت الفراغ في عينيها عندما التقطت عصا ولفّت لتحيتي، كان يمكننا أن نلعب لعبة الالتقاط لكنها ما كانت لترى في مكاني إلا السماء. وقفت جوارها بينما ربّت غريب على رأسها فاستجابت ليده مثلما كانت تستجيب لي.

 

صباحًا بعد أن قتلت نفسي، ذهبت إلى باحة الجيران الخلفية حيث طبعت على الأسمنت، في عمر السنتين، آثار قدميّ، لأعرف إذا ما بدأت في التلاشي بالفعل. قطفت بعض الزهور، نزعت الحشائش الضارة ورأيت المرأة العجوز من نافذتها تقرأ خبر موتي، شاهدت زوجها يبصق التبغ في بالوعة المطبخ ويأتيها بدوائها اليومي.

صباحًا بعد أن قتلت نفسي، تابعت شروق الشمس، رأيت أشجار البرتقال كلها تتفتح كأياد مبسوطة، ورأيت في الشارع طفل يلفت انتباه أمه لسحابة حمراء فريدة.

صباحًا بعد أن قتلت نفسي، عدت إلى تلك الجثة في المشرحة، لأحدثها حديثًا حميميًا، أخبرتها عن الأفوكادو وآثار الأقدام، عن النهر وعن والديها. أخبرتها عن غروب الشمس والكلبة والشاطئ.

صباحًا بعد أن قتلت نفسي، حاولت التراجع، لكني عجزت عن وقف ما قد بدأت

اليكم النص صوتي : 

 

 

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )