أبرز عناوين الصحف العبرية .. الأربعاء 23-10-2019

أبرز عناوين الصحف العبرية .. الأربعاء 23-10-2019

صحف عبرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

القدس المحتلة – غزة بوست

تصدرت أخبار انتقال التكليف في  تشكيل الحكومة الإسرائيلية من نتنياهو لغانتس، وشتم المستوطنين المتطرفين لجنود الاحتلال في مستوطنة يتسهار، عناوين المواقع والصحف العبرية الصادرة صباح الأربعاء الموافق 23-10-2019.

وفيما يلي أبرز العناوين ..

يديعوت أحرنوت:

الأكراد الذين فروا من شمال يتخوفون من إسكان اللاجئين بدلاً منهم.

بيت رئيس الدولة: التكليف بتشكيل الحكومة ينتقل لجنتس هذا المساء.

مستوطنون يسبون جنود الجيش الإسرائيلي في مستوطنة “يتسهار”.

أمطار وخوف من فيضانات.

صحيفة معاريف :

قبيل استلام التكليف من رئيس الدولة:”جنتس: “دائماً نحن متفائلون “.

وزارة الحرب التركية: لا حاجة لعملية عسكرية أخرى قي سوريا.

الصحفيون ضد السلطة الفلسطينية على خلفية إغلاق مواقع الكترونية.

استطلاع الفضائية 13: 46% من الإسرائيليين يفضلون جنتس في تشكيل الحكومة.

التكليف بتشكيل الحكومة ينتقل اليوم لجنتس.

صحيفة هآرتس:

جهات رفيعة في الشرطة والجيش، الخضوع للمستوطنين في مستوطنة “يتسهار”، أجواء مسموح فيها كل شيء.

دبلوماسي أمريكي رفيع: ترمب اشترط مساعدة أوكرانيا بالتحقيق مع بايدن.

البرلمان البريطاني منع خطة رئيس الحكومة إقرار البركزيت في قانون سريع.

القائمة المشتركة مستعدة للتفاوض مع جنتس، لكنها تخشى أن تستخدم أداة ضغط على نتنياهو.

مئات تظاهروا في الناصرة صد شكل معالجة الشرطة للعنف في الوسط العربي.

ريفلن أعلن أن التكليف بتشكيل الحكومة سينتقل لبني جنتس.

موقع واللا نيوز:

ضربة لرئيس الوزراء البريطاني، البرلمان رفض خطة الحكومة للبركزيت.

تركيا وروسيا اتفقوا على دوريات مشتركة شمال سوريا.

ترمب اشترط تحقيق أوكرانيا مع بايدن لتقديم مساعدات لها.

اليوم سينتقل التكليف بتشكيل الحكومة لبني جنتس.

صحيفة إسرائيل هيوم:

المأزق السياسي انتقل من نتنياهو لجنتس، تحالف ال 55 مقعد  لليمين لازال قائماً.

بريطانيا وافقت على البركزيت، لكن تم رفض الجدول الزمني.

جنود جيش لبنان في “إسرائيل”مع الحراك اللبناني.

هيئة البث الإسرائيلية “كان 11:

اليوم سينقل رئيس الدولة التكليف بتشكيل الحكومة من نتنياهو لجنتس.

البرلمان البريطاني رفض الجدول الزمني للخروج من الاتحاد الأوروبي.

شمال سوريا: اشتباكات بين الأكراد وجماعات مسلحة مؤيدة لتركيا.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )