القيادة مُصرة على استردادها

اشتية: أزمة أموال المقاصة لم تنته بعد ولا يحق لإسرائيل أن تُملي علينا إرادتها التجارية

اشتية: أزمة أموال المقاصة لم تنته بعد ولا يحق لإسرائيل أن تُملي علينا إرادتها التجارية

د. محمد اشتية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

رام الله - غزة بوست

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، أن أزمة احتجاز عائدات الضرائب الفلسطينية "المقاصة" لم تنته بعد، لافتًا إلى أن القيادة الفلسطينية مُصرة على استرداد كافة أموالنا من الجانب الاسرائيلي.

جاء ذلك خلال كلمة له ألقاها في مستهل الجلسة الخاصة بمجلس الوزراء مساء اليوم الاثنين، في مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

وأشار اشتية في حديثه إلى أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيغادر المملكة العربية السعودية للقاء خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، معربا عن شكره وتقديره للمملكة على دعمها المتواصل لفلسطين سياسيًا  وماديا واقتصاديا.

فيما توجه رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية بالشكر لجمهورية مصر العربية قيادة وحكومة على حفاوة استقبال الوفد الوزاري الفلسطيني برئاسته الاسبوع الماضي.

وجدد اشتية رفضه الشديد للتهديدات الإسرائيلية المتعلقة بالاقتصاد الوطني، مؤكدًا على الحق الفلسطيني في استيراد ما نريد وممن نريد ولا يـحق لإسرائيل أن تُملي علينا إرادتها التجارية أو السياسية.

ودعا اشتية إلى ضرورة تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته والوقوف لمواجهة الاستيطان الاستعماري في الأراضي الفلسطينية، مستهجنًا محاولات إنشاء "غرفة تجارة يهودا والسامرة" برئاسة بعض المستوطنين، وطالب بوقف ابتزاز العمال الفلسطينيين من خلال التسويف باصدار التصاريح التجارية وفق الاشتراطات غير القانونية.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )