أكد على ثقته بالهيئة

تيار الاصلاح الديمقراطي في فتح يُدين قرار حل هيئة شؤون العشائر ويعتبره بمثابة دعوة مفتوحة لتعزيز الفتنة بين أهلنا بغزة

تيار الاصلاح الديمقراطي في فتح يُدين قرار حل هيئة شؤون العشائر ويعتبره بمثابة دعوة مفتوحة لتعزيز الفتنة بين أهلنا بغزة

رئيس شؤون العشائر

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة- غزة بوست 
 

أكد تيار الاصلاح الديمقراطي لحركة فتح في غزة، أن هيئة شؤون العشائر في السلطة الوطنية الفلسطينية  دأبت منذ أن أسسها الشهيد الرمز ياسر عرفات على إصلاح ذات البين، وكان لها على الدوام دورها في صيانة السلم الأهلي والحفاظ على صلابة الجبهة الداخلية والاستقرار الاجتماعي، وهي هيئة ظلت على الدوام بمنأى عن الانقسام البغيض، وأدت القامات الاجتماعية والمرتفعات العائلية والشخصيات الوازنة التي انتسبت لهذه الهيئة ما عليها لجهة حماية مجتمعنا من العصبيات القبلية ومن النعرات التي هددت دوماً النسيج المجتمعي.

وأدان تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح ببيان له وصل موقع غزة بوست نسخة عنه، قرار رئيس السلطة محمود عباس القاضي بحل هيئة شؤون العشائر في قطاع غزة، ويعتبره بمثابة دعوة مفتوحة لتعزيز الفتنة بين أهلنا في القطاع المحاصر، ويؤكد بأن شرعية الهيئة لا تأتي إلا من الجمهور الفلسطيني الذي يثق بها وبالقامات المحترمة التي تقف على رأسها.

وأكد تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح في بيانه، على ثقته المطلقة بهيئة شؤون العشائر وكل رجالات الاصلاح الاجتماعي في فلسطين، ويعتبر أن القرار الصادر بحق الهيئة باطل وغير قانوني ومنعدم الأثر، وأن هيئة أسسها الشهيد ياسر عرفات هي ارث وطني واجتماعي ينبغي التمسك به والحفاظ عليه وتعزيز دوره، وهذا ما سيسعى التيار إلى تكريسه في المرحلة القادمة لضمان الحفاظ على جبهتنا الداخلية وتحصين مجتمعنا من الفتن.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )