فيسبوك يُغير شعاره على صفحته الرئيسية فهل سيفرض " رسومًا " على استخدامه ؟

فيسبوك يُغير شعاره على صفحته الرئيسية فهل سيفرض " رسومًا " على استخدامه ؟

مستخدمة فيسبوك

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

واشنطن - غزة بوست 

غّير موقع التواصل الاجتماعي الأشهر حول العالم " فيسبوك" شعاره على صفحته الرئيسية في وقت سابق من الشهر الجاري، في خطوة اعتبرت الكثيرون من التقنيين والمختصين  تغيرا لتصور المستخدمين لعملاق وسائل الإعلام الاجتماعية في العالم.

فيما كانت الرسالة التمهيدية بصفحة التسجيل على الموقع تنص منذ ما يقرب من عقد من الزمان على أن الخدمة "مجانية وستظل كذلك دائما".

ولكن ومنذ السابع من أغسطس/آب تم تبديل الشعار ليصبح "إنه سهل وسريع". وهي المرة الأولى منذ تأسيس الموقع في  العام 2008 التي لا يوجد فيها ذكر لمجانية الخدمة بفيسبوك على صفحته الرئيسية.

بدوره قال أستاذ الملكية الفكرية والقانون السيبراني بجامعة بوفالو مارك بارثولوميو معقبًا على الامر: " إن التغيير ربما يكون "بسبب المشاعر العامة"، مضيفًا "الجمهور لم يعد يعتبر فيسبوك مجانيا، إنه ادعاء أجوف الآن".

وتابع "من المبتذل القول إنك أنت المنتج، لكن الجميع يدرك الآن أن فيسبوك يتتبعك ويقدم لك إعلانات مدفوعة الثمن. إنه ليس خدمة عامة".

من ناحيته، عقب متحدث باسم فيسبوك لصحيفة يو أس توداي الأمريكية، صباح اليوم أن موقع التواصل الاجتماعي سيكون دائمًا مجانيًا وسيسعى لتقديم أفضل الخدمات لمستخدميه دومًأ.

وأضاف أن منتجات فيسبوك، بما في ذلك الصفحات المقصودة، يتم تحديثها بانتظام من قبل المختصين في الشركة.

فيما تشهد أعداد مستخدمي خدمة وسائل التواصل المجانية عام 2010 تضاعفًا، عندما قامت بتعديل شعارها ليصبح "إنه مجاني ويمكن لأي شخص الانضمام".

جدير بالذكر أن فيسبوك قامت حينها بتغيير الشعار بسبب شائعات انتشرت عام 2009 محذرة من أنه سيتعين على المستخدمين الدفع مقابل خدمة الاشتراك في فيسبوك.
 

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )