مُنظمة التحرير الفلسطينية تدعو للتدخل الفوري لانقاذ الأسرى الفلسطينيين بسجون الاحتلال

مُنظمة التحرير الفلسطينية تدعو للتدخل الفوري لانقاذ الأسرى الفلسطينيين بسجون الاحتلال

منظمة التحرير الفلسطينية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

رام الله- غزة بوست 

دعت دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، الهيئات والمؤسسات العالمية وفي مقدمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بضرورة التدخل الفوري لحماية الأسرى في سجون الاحتلال مما يتعرضون له من إجرام ممنهج على يد ما تسمى مصلحة السجون التي تدعمها سُلطات الاحتلال الاسرائيلي.



وقالت دائرة حقوق الانسان في بيان لها وصل موقع غزة بوست نسخة عنه، "إن أجهزة قمع الاحتلال تتعامل مع الأسرى ضمن خطة منظمة ومُعدة سلفا تتلخص بسياسة الإهمال الطبي، حد القتل، مع مئات الأسرى الذين يعانون من أمراض مزمنة والعديد منهم يعاني من أمراض خطيرة وقاتلة كمرض السرطان والقلب وغيرها، لافتة إلى أن الهدف من وراء هذه السياسة هو إيصال الأسرى لحالات صحية ميؤوس منها تنتهي بهم إلى الموت البطيء".

وحملت سلطات الاحتلال "المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير بسام السايح الذي يعاني من وضع صحي خطير جدا نتيجة لإصابته بسرطان الدم والعظام وضعف خطير بعمل عضلة القلب، وسط أهمال طبي تمارسه بحقه سلطات القمع بالسجون مما يزيد من معاناته ومعاناة أهله".

واشارت دائرة حقوق الانسان والمجتمع المدني إلى أن المجتمع الدولي ومؤسساته يتحملون المسؤولية الكاملة عن هذه الممارسات التي تجاوزت بها سلطات الاحتلال كافة الخطوط الحمراء فيما يتعلق بحقوق الانسان وخاصة الأسرى الذين تنطبق عليهم كافة القوانين والاتفاقيات والمعاهدات، الأمر الذي يتطلب من المجتمع الدولي الوقوف عند مسؤولياته وتطبيق هذه القوانين والمعاهدات والاتفاقيات الدولية وتوفير الحماية الدولية للأسرى في إطار توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني من بطش وإجرام حكومة الاحتلال الاسرائيلي.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )