أهداف الاحتلال داستها أرجل ضباط الأمن الوقائي

برهان مشاقي لغزة بوست: محاصرة مبنى الأمن الوقائي كان يهدف لضرب السيادة الأمنية

برهان مشاقي لغزة بوست: محاصرة مبنى الأمن الوقائي كان يهدف لضرب السيادة الأمنية

صورة للمقر

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

نابلس- خاص غزة بوست
أسعد البيروتي 

قال المتحدث باسم جهاز الأمن الوقائي في نابلس الضابط برهان مشاقي: " إن قوات الاحتلال الاسرائيلي حاولت من خلال محاصرتها لمقر الجهاز وفتح النار تجاه عناصر الأمن الوقائي هو ضرب البنى المؤسساتية للسلطة الفلسطينية وضرب السيادة الأمنية لكن تلك الأهداف تحطمت على صخرة صمود أبناء جهاز الأمن الوقائي وأبناء المؤسسة الأمنية".

وأضاف مشاقي في تصريح خاص لموقع غزة بوست الاخباري، أن الالتفاف الشعبي والجماهيري حول الأجهزة الأمنية هو وسام على صدر كل أبناء المؤسسة الأمنية والذي بدوره أربك الاحتلال ومنعه من اقتحام مقر الجهاز.



وأشار مشاقي معقبًا على أن أبناء جهاز الأمن الوقائي لم يردوا على اطلاق النار من قبل الاحتلال بطلقة واحدة كما اُشيع عبر مواقع التواصل الاجتماعي أكد أنهم يكتفون لما رأوه من الالتفاف الجماهيري حول مقر الجهاز وخروج الفلسطينيين من كافة محافظات نابلس بصدورهم العارية للتصدي لهذا الاحتلال.

ولفت مشاقي إلى أن الأجهزة الامنية تحمل عقيدة وطنية بامتياز وقدمت العشرات من أبنائها شهداء، حوصرت مقراتها، دُمرت مقدراتها، العشرات من أبنائها يقبعون خلف سجون الاحتلال وكثيرًا منهم يُحاكم بالمؤبد وأن الأجهزة الامنية ولدت من رحم انتفاضتين ولن تكسر عزيمتها وستبقى بوصلتها وطنية حتى تحقيق المشروع الوطني الفلسطيني.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )