عُقد ظهر اليوم مع الفصائل

هنية: المقاومة هي رأس الحربة في مواجهة الاستكبار والاحتلال

هنية: المقاومة هي رأس الحربة في مواجهة الاستكبار والاحتلال

اسماعيل هنية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة- غزة بوست 

وجه رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس إسماعيل هنية تحية الفخر والاعتزاز لكل أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة وغزة والقدس والداخل المحتل، وفي المنافي والشتات.

جاء ذلك خلال اللقاء الوطني "متحدون في مواجهة صفقة القرن" التي دعت لها حركة حماس فصائل المقاومة في قطاع غزة ظهر اليوم السبت.

وحيا هنية خلال اللقاء كافة أحرار العالم الذين يرون في فلسطين نداء للضمير الإنساني الذي يتعرض لأبشع أنواع الظلم.



وقال هنية: " إن هذا اللقاء يحمل الكثير من المعاني السامية، والرسائل الواضحة، وأولى هذه الرسائل هو استشعار الكل الوطني بكل مكوناته بخطورة المرحلة وأننا قادرون أن نصل إلى وحدتنا الوطنية وترتيب بيتنا الفلسطيني إذا توافرت الإرادة وصلح القرار السياسي".


وأضاف هنية نحن بحاجة إلى التوافق على رؤية استراتيجية وطنية في هذه المرحلة.
وأكد هنية أن الشعب الفلسطيني رغم ما يحيط به من تحديات مُصمم على حماية القضية الفلسطينية، والتصدي لصفقة القرن مهما كانت التكاليف وبلغت التضحيات.

وشدد هنية في كلمته لأحرار العالم أن المقاومة هي رأس الحربة في مواجهة الاستكبار والاحتلال والظلم لن ينثني وأن رأس الرمح الذي يمثله الشعب الفلسطيني سيظل في صدر المحتل حتى نحقق الحرية والاستقلال.

وأكد هنية أن حركته سـتسخر كل إمكاناتها وكل مقدراتها من أجل دعم الموقف الوطني القوي المتماسك في رفض صفقة القرن، وفلسطين المعروفة بحدودها التاريخية لن نتنازل عنها مهما كانت الضغوطات والإغراءات.

ولفت هنية إلى أن حركته تـجدد التأكيد على أنه لا دولة في غزة ولا دولة بدون غزة، ولا تمدد لغزة إلا في إطار الجغرافيا الفلسطينية.

وبيّن هنية أن كل ما يقال عن أننا نأخذ من سيناء هي خزعبلات لا أساس لها من الصحة، ولا للوطن البديل، لا للتعويض عن حق العودة، ولا للتنازل عن حق العودة، ولا تنازل عن أي شبر بالقدس.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )