لاعبين من غزة يهرولون بقدم واحدة نحو العالمية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة - غزة بوست

 
بدأت  بطولة كرة القدم لمبتوري الأقدام يوم السبت 13ابريل على ملعب فلسطين بغزة، تحت رعاية اللجنة الدولية للصليب الأحمر وجمعية فلسطين لكرة القدم البتر.
 
 
 
 يتكون الفريق من 12 لاعباً تتراوح أعمارهم ما بين (13 إلى 35 عاماً) بينهم حارسين أصيبوا بالبتر في اليد ويعتبر الفريق الأول في فلسطين(جمعية فلسطين لكرة القدم البتر)  الذي يمارس كرة القدم من ذوي الاحتياجات الخاص "البتر".
 
 
وقال اللاعب المبتور قدمه ناجي محمد ناجي  التي بترت  بفعل عبوة ناسفة عند بلوغه 15 عاماً من العمر، انه كان يحلم كأي شاب فلسطيني بممارسة كرة القدم، وأصبح تحقيق ما يصبوا إليه وارداً بعد مشاركته في فريق كرة القدم للمبتورين في قطاع غزة.
 
 
وأضاف ناجي أن هناك العديد من الصعوبات التي واجهتنا، وذكر الاهم وهي عدم توفر عكاكيز مختصة لممارسة الرياضة فكنا دائماً نسقط على الأرض أو يتعرض العكاز للكسر لكن العزيمة والإصرار والتحدي كان دائماً يدفعني وزملائي لمزيد من الصبر والاستمرار لقهر الإصابة وتحقيق النجاح".
 
 
وفي هذا السياق  علق المدير الإداري لـ"جمعية فلسطين لكرة القدم" (البتر) محمود الناعوق، قائلا: "تم تشكيل أول فريق في فلسطين من مبتوري الأطراف لكرة القدم ضمن جهود ذاتية وشخصية للتأكيد على حق ذوي الاحتياجات الخاصة من ممارسة كافة الألعاب الرياضية، إضافة للتأكيد على أننا شعب يحب الحياة كباقي شعوب العالم".
 
ولفت الناعوق ان الفكرة جاءت خلال مشاهدته مجموعة من الأصدقاء مباراة كرة قدم من المبتورين بين إنجلترا وتركيا، ما أثار رغبتنا وتشجيعنا بتشكيل فريق من المبتورين في غزة لتمثيل فلسطين في المحافل الدولية كأي دولة في العالم".
 
 
ومن جهتها قالت سهير زقوت المتحدثة بأسم الصليب الأحمر،، اليوم ثمانون لاعبا ينقسمون الى خمس فرق على مستوى قطاع غزة يتوارون لكرة القدم لذوي البتر. 
 
واضافت زقوت أن هذه الرياضة  هي الرياضة الثانية التي ترعاها اللجنة الدولية بعد كرة السلة للكراسي المتحركة بهدف اعادة دمج هؤلاء مجتمعيا. 
 
 

×