حضارة

الحراك 23

إصابات برصاص الاحتلال في المسير البحري شمال قطاع غزة

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة - غزة بوست 

أصيب عدد من المواطنين بالاختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز بكثافة على المشاركين في الحراك البحري الثالث والعشرين قرب "زكيم" أقصى شمال قطاع غزة.

شارك الآلاف بعد عصر اليوم في الحراك البحري على شاطئ بحر بيت لاهيا شمال قطاع غزة، فيما أطلق جنود الاحتلال القنابل الغازية تجاه المتظاهرين السلميين. وقامت بحرية الاحتلال باعتراض المراكب المشاركة في المسير وأطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز والرصاص الحي على المشاركين في اسناد المسير على الشاطئ الشمالي لقطاع غزة، مما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين المشاركين في الحراك.

أن آلاف المواطنين اتجهوا عصر اليوم للمشاركة في الحراك البحري في منطقة "الواحة" على شاطئ بلدة بيت لاهيا شمال القطاع بمشاركة 25 قاربًا، ومساندة حراك برّيّ في المنطقة ذاتها. ويحتشد آلاف المواطنين بشكل شبه أسبوعي لمساندة المسير البحري الذي أطلقته هيئة الحراك الوطني منذ عدة أشهر ضمن الفعاليات السلمية المطالبة بحق العودة وكسر الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة.

وقال القيادي في حركة "حماس" إسماعيل رضوان خلال كلمة له في المسير البحري، إن الشعب الفلسطيني لن يرفع الراية البيضاء أمام استمرار الجرائم ضد أبناء شعبنا والعقوبات الظالمة ومجزرة الرواتب لن نساوم على كسر الحصار وأشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي، لن يستطيع قلب الحقائق ولا محو التاريخ لان فلسطين والقدس لنا ولا لصفقة القرن، مبيناً بأن جرائم الاحتلال جرائمك بحق أبناء شعبنا لن يوقف مسيرات العودة والمقاومة بكافة أشكالها وحَمل رضوان الاحتلال كامل المسؤولية عن ارتكاب جرائم بحق أبناء شعبنا وأطفالنا، مشيراً إلى أن دمائهم لن تذهب سدى.

ومنذ 30 مارس الماضي ينظّم المواطنون مظاهرات سلمية في مخيمات العودة شرقي محافظات قطاع غزة الخمس؛ للمطالبة بثبيت حق العودة وكسر الحصار كاملًا عن القطاع.

 

 

 

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )