حضارة

مصادر تكشف بشريات الرئيس محمود عباس المرتقبة بشأن غزة

مصادر تكشف بشريات الرئيس محمود عباس المرتقبة بشأن  غزة

صورة توضيحية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة - غزة بوست

 

كشفت مصادر فلسطينية مطلعة مساء اليوم  عن ماهية البشريات التي ينوي الرئيس الفلسطيني عباس زفها الى اهالي قطاع غزة خلال الفترة القادمة.
 وقالت المصادر ان الرئيس الفلسطيني ينوي اعادة الرواتب المقطوعة لموظفي السلطة الفلسطينية بنسبة 70 % في الاول من فبراير القادم على ان يتم اعادتها كاملة خلال الشهر الذي يليه.

واوضحت المصادر ان الرئيس الفلسطيني اتخذ قرارا استراتيجيا باعادة احتضان قطاع غزة وحركة فتح فيما سيتم معاقبة حماس عبر اجراءات متواصلة سيتم الكشف عنها لاحقا.

واوضحت المصادر ان كافة مستحقات الموظفين العموميين والعسكريين سيتم دفعها خلال فترات متتالية وانه لن يتم هضم حق اي موظف من الذين تعرضوا  لخصومات في رواتبهم.

وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، حسين الشيخ، اكد أن الرئيس الفلسطيني  محمود عباس، سيَزُف بشرى لأبناء حركة فتح في غزة مع بداية هذا العام.

واوضح  في كلمة له : "إلى كل أبناء فتح في غزة إلى كل الفتحاويين القابضين على الجمر، الذين يعيشون تحت الاعتقال والاستدعاءات اليومية من قبل  حركة حماس ، كل عام وأنتم بخير".

واضاف : "بهذه المناسبة وباسم الرئيس محمود عباس، واللجنة المركزية لحركة فتح، واجب وحق علينا، أن نكون الحاضنة وواجهة الحماية والدفاع عن كل الفتحاويين في قطاع عزة، وفي نفس الوقت، نقول: وإن شاء الله في بداية هذا العام، نزف لهم بشرى من قبل الرئيس أبو مازن، واللجنة المركزية لحركة فتح، بأن الرئيس واللجنة المركزية، سيكونون المدافعين عن حقوقهم".


 
وتابع  "في القريب العاجل ستسمعون من الرئيس ما يسر أبناء فتح في غزة، وهذا ليس من باب المكافأة لأنهم يستحقون اكثر من ذلك بكثير ". 

وقال الشيخ: "هؤلاء الأبطال الذين تحدوا حماس بصدورهم العارية، وهي تمنعهم من إيقاد شعلة الانطلاقة للثورة الفلسطينية لهم منا كل التحية والحب والتقدير".

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )