حضارة

تسريب الأراضي في القدس

حركة فتح: مسربو الأراضي عملاء وخونة للدين والأرض والوطن

حركة فتح: مسربو الأراضي عملاء وخونة للدين والأرض والوطن

حركة فتح

طباعة تكبير الخط تصغير الخط
غزة بوست - وكالات

 أكدت حركة فتح على أن مسربي الأراضي للإسرائيليين بطريقة مباشرة أو غير مباشرة هم عملاء وخونة للدين والأرض والشعب ولدماء الشهداء ولأسرانا البواسل، وستلاحقهم لعنة القدر فيصبحوا منبوذين حقيرين تطاردهم خيانتهم في كل مكان حتى يصلوا لمرحلة يتمنوا فيه الموت خلاصا من خيانتهم ولا يجدونه.

 

قال عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث بإسمها أسامه القواسمي في تصريح صحفي إن القابض على أرضه ودينه وأخلاقه كالقابض على الجمر، وطوبى للفلسطيني الذي يرفض إغراءات الدنيا الدنيئة ويشتري العزة والكرامة والكبرياء وحجارة القدس، ويركل بقدميه كل ملايين الدنيا ويشتري كرامته وأرضه ودينه وسمعته.

 

وطالب القواسمي العائلات كافة الى التبرئة من أؤلئك العملاء الخونة على الملأ، الذين باعوا ضمائرهم ورضوا لأنفسهم أن يكونوا ديوثيين وأن يقفوا الى جانب الإحتلال الإسرائيلي ضد شعبهم.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )