وبحسب ما نقل موقع "فوربس"، فإن سامسونغ تطور هاتفا بدون حواف، والمذهل في الأمر، أن الشاشة ستغطي الواجهة على نحو كامل، كما ستحجب بصمة الاستشعار وعدسة الكاميرا الأمامية ومكبر الصوت.

وتعتمد الشركة الجنوبية في تطوير هاتف "غالاكسي إس 10" على أربع تقنيات بارزة تعرفُ بـ"FoD" و"HoD" و"SoD" و"UPS"، وفي الخاصية الأولى والتي تعد اختصارا لعبارة "بصمة الإصبع على الشاشة"، سيستخدم الجهاز النبضات فوق الصوتية في حماية بصمة التعرف إلى المستخدم، والحماية من التلصص.

وفي الميزة الثانية "اللمس فوق الشاشة"، تتيح تقنية "هابتيك" للمستخدم أن يلمس الشاشة، ليشعر كما لو أنه يضغط عل أزرار حقيقية.

وبفضل تقنية "SoD" أو "الصوت على الشاشة"، لن يعتمد الهاتف على مكبر للصوت، حيث ستتحول الشاشة بمساحته الكبيرة إلى مصدر للصوت.

وتسمح تقنية "UPS" أو "المستشعرات بلوحة التحكم"، بوضع عدسة الكاميرا وخاصية التحقق من الوجه تحت الشاشة، وفي حال تم هذا الأمر، لن تعود هناك حاجة إلى وضع عدسة تقليدية في أعلى الجهاز، لكن المستخدم سيراها في حالة التصوير.

ومن الجدير بالذكر، أن خاصيتين اثنتين متاحتان في السوق الرقمية حاليا، ويتعلق الأمر بتقنيتي الصوت والبصمة تحت الشاشة، لكن نقل الكاميرا لم يحصل من ذي قبل.