خلال مؤتمر لفعاليات دعم أسرة السجين

والدة المُعتقل "أبو حميد" تُطالب بالإفراج الفوري عن ابنها

والدة المُعتقل أبو حامد تُطالب بالإفراج الفوري عن ابنها

والدة المُعتقل "أبو حامد" تُطالب بالإفراج الفوري عن ابنها

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

فلسطين المحتلة - غزة بوست

 

طالبت والدة الأسير المصاب بالسرطان ناصر أبو حميد ، كافة الأطراف السياسية والشعبية بالإفراج عن نجلها من سجون الجيش الاسرائيلي لتلقي العلاج بعد تدهور صحته وهو في غيبوبة بأحد مستشفيات الجيش الإسرائيلي.

وتدخل الأخير في مؤتمر للمؤسسات العقابية والقوى الوطنية والإسلامية ، للإعلان عن انطلاق فعاليات لدعم أسرة السجين ناصر أبو حميد .

وعن زيارتها لابنها ناصر في مستشفى برزيلاي يوم الجمعة ، قالت: "رأيته وكنت أتمنى لو لم أره مقيدًا في السرير وفقدًا للوعي ، ولم يروه قط. ولم يسمح لي برؤيته إلا عند الساعة الواحدة. مسافة مترين ، وظننت أنني سأمسك بيده وسيسمع صوتي ، لكنهم لم يسمحوا لنا ".

جدير بالذكر ان "أبو حميد" من مخيم الأمعري في رام الله ، وهو أحد الأشقاء الخمسة الذين حكم عليهم الجيش بالسجن المؤبد.

وكان الجيش الاسرائيلي قد اعتقل أربعة منهم عام 2002 هم: نصر وناصر وشريف ومحمد ، فيما اعتقل شقيقهم إسلام عام 2018 ، ولهم شقيق سادس قتل على يد الجيش الإسرائيلي عبد المنعم أبو حميد ، حيثُ تعرض منزل العائلة للهدم خمس مرات ، آخرها في عام 2019.

×