يُعاني من عدة أمراض

الجيش الإسرائيلي يعتقل فتى من الخليل

صورة تعبيرية

صورة تعبيرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

الخليل-غزة بوست

مازال اطفال الشعب الفلسطيني يتعرضون لأقسى انواع التعذيب من قِبل الجيش الإسرائيلي، حيثُ قامت قوات الجيش بإعتقال فتى لم يبلغ من عمره السادس والذي  يُعاني من أمراض في القلب والعمود الفقري بعد اعتداءات الجيش عليه، في بلدة بيت أمر شمال محافظة الخليل.

 

وأفاد مراسلنا في الميدان بأن قوات الجيش اعتقلت الفتى نور أحمد محمود العلامي البالغ من العمر (16 عاما) بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح، خلال تواجده في إحدى المحال التجارية في منطقة عصيدة.

وأوضح أن الفتى العلامي يُعاني من أمراض في القلب والعمود الفقري، كما انه تم اجراء عدة عمليات جراحية في العمود الفقري.

 

كما ان ظلم قوات الجيش لم يقتصر بعد وقامت بتجاهل التقاير الطبية التي تقدم بها والد الفتى، وأصروا على الاعتداء عليه واعتقاله ونقله إلى جهة ليست معروفة.

×