لكل صغار الحيوانات إسم

فما هو الإسم الحقيقي لصغير الفيل الذي يولد بعد حمل يصل لمدة عامين؟

صغير الفيل

صغير الفيل

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة بوست - وكالات

 

الفيل من مخلوفات الله سبحانه وتعالى ويعتبر من أضخم الحيوانات البرية على وجه الأرض على الإطلاق، وهو مصنف من ضمن الثديات، وهناك العديد من أنواع الفيلة في العالم، أهمها نوعان رئيسيان، وهما الفيل الإفريقي و الفيل الآسيوي.

 

وأثبتت عدة دراسات إلى أن فيل الأحراش الإفريقي يتبع لفصيلة أخرى تختلف عن الفيل الإفريقي، حيث تعيش الفيلة بشكلٍ عام وتنتشر في الصحاري والغابات والسهول.

 

والفيلة تصنف من ضمن الحيوانات النباتية آكلة أوراق الشجر الخضراء والعشب، وهي تفضل العيش في الأماكن الرطبة، التي بها البرك والمستنقعات والمناطق التي تتوفر فيها المياه، وعادة تحاول الفيلة الابتعاد قدر الإمكان عن الحيوانات الشرسة والمفترسة، التي تهاجم صغارها وتأكلها، كالنمور والأسود والضبــاع.

 

إسم صغير الفيل (دغفل)، ويعيش جنين الفيل في بطن أمه مدة عامين أو حوالي اثنين وعشرين شهراً، وأنثى الفيل أم حنونة جداً على صغارها الفيلة ، وتدافع عنهم بكل ضراوة من الأعداء.

 

وبحسب هواة الأدغال والغابات في أفريقيا، فإن الفيلة الأم تمنع الخطر عن صغارها، وتستنجد بجميع أفراد قطيع الفيلة الكبيرة للدفاع عنهم.

 

حماية الدغافل الصغيرة هي مسؤولية جميع أفراد قطيع الفيلة، والدغفل أو الفيل الصغير لطيف وضعيف جدا، ونموه في العادة غير مكتمل تماماً، خصوصاً نمو دماغه.

 

ويُعتبر الغفل متأخراً في نموه العقلي، لكنه يتعلّم بسرعة، ويتميّز بليونة واسعه، ويتعلم من أمه أسلوب حياته كلها، خاصة طريقة الشرب والتقاط الطعام بالخرطوم، ونوعية الأكل، واستخدام الخرطوم في تنظيف الغبار وفي الاستحمام.

 

ويقول العلمائ ان اكتشاف مهمة الخرطوم هو أصعب الممارسات التي يتعلّمها الدغفل، حيث تحتاج لكثير من الوقت تصل الى عامين كاملين لكي تتعلم المهمات وطريقة استخدام أساليب الحياة بشكل كامل

×