"لقد نفد صبرنا"

ماذا قال الرئيس عباس في ذكرى انطلاقة فتـح ؟

محمود عباس

محمود عباس

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

الضفة المحتلة-غزة بوست

قال الرئيس الفلسطيني محمـــَود عبــَاس، اليوم الجمعة الموافق 31 ديسمبر 2021 أن "ذكرى انطلاقة ثورتنا ستكون في ظروف صعبة في حال مواصلة جراء مواصلة الجيش الإسرائيلي البغيض تعميق سياسة ممارسته القمعية والاضطهــَادِ ضد أبناء شعبنا الفلسطيني ونهب أرضنا وثرواتنا الطبيعية وخنق اقتصادنا ومصادرة أمــَوال ضرائبنا، وتقييد حرية شعبنا المناضل، وممارسة أبشع سياسات التمييز العنــَصري، والتطهير العــَرقي بحقه، والإرهــَاب المنظم، وهو ما نرفضه بحق شعبنا الفلسطيني".

وأوضح الرئيس عبــَاس، في كلمة له عبر تلفزيون فلسطــَين، في ذكرى الـ 57 لانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة وحركة فتــَح أنه لقد نفد صبرنا تحملنا على هذا الواقع الصعب الذي يعيشه أبناء شعبنا مُنذ حوالي  ثمانية عقـود، ولن نقبل بممارسات الجيش الإسرائيلي الصارمة لتغيير طابع وهوية مدينة القــَدس المحتلة، والتعدي على حرمة مقدساتنــَا فيها ولا سيما في المسجد الأقصــى المبارك، وكنيسة القيامــَة، والحرم الإبراهيمــَي في مدينة الخلــَيل".

وأضاف الرئيس أننا نمد أيدينا لصنــع السلام العادل والشامل ضمن فعاليات مؤتمر دولي يعقد وفقًا لقرارات الشرعية الدوليــَة، وبرعاية الرباعية الدولية بهدف إنهاء الاحتلال لأرض دولة فلسطين بعاصمتها القدس".

فيما وحيّا الرئيس محمود عبـَـاس أبناء شعبنا الفلسطيني الصامد والصابر والمجاهـد، الذي لا حدود لعطائه وتضحياته على مدى قرن من الزمان وإلى حد يومنا هذا، مدافعــَا عن هويته وحقه داخل أرضه ومقدساتــَه الإسلاميــَة والمسيحيــَة.

 

جدير بلذكر ان عباس استذكر الرئيس القائد الشهيــَد الرمز أبو عمــَار، والقادة الشهــَداء المؤسسين، وشهداءنــَا الأبرار جميعهم، الذين قضوا دفاعًــا عن دولتهم فلسطين أرضا وشعبا وقضية وقرارًا وطنيًا مستقلًا.

×