بينهم مدرسون وأسرى محررون

الجيش الإسرائيلي يشن حملة اعتقالات واسعة في القدس المحتلة

صورة تعبيرية

صورة تعبيرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

القدس المحتلة-غزة بوست

شنّت قوات الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الخميس الموافق 30 ديسمبر 2021، حملة اعتقالات كبيـرة طالـَت 25 مواطنًا من بينهم مدرسون آباء وأبنائهم، وأسرى محررون من بلدة حزما شمال شرق مدينة القدس المحتلة.

وقال مراسل "غزة بوست" إن قوات الجيش الإسرائيلي نفذت حملة مداهمة واعتقالات من المنازل في بلدة حزما بالجملة تخللها عمليات استجواب وتحقيق ميدانية.

جدير بالذكر أن المعتقلون هم المدرس سلامة عودة صبيح الخطيب ونجله محمد، وأسامة رباح صلاح الدين وابنه عز الدين، والمدرس اسامة الخطيب وابنه عبد الله، وعوض زياد كنعان الخطيب، وصقر خليل ذيب صلاح الدين، وعودة سالم عسكر، وموسى مجدي عسكر الخطيب، ومحمد فوزي الخطيب، وزايد احمد كنعان، ومحمد ثائر ابو خليل، وعبد الله مراد الخطيب، ومحمد عبد الحميد الخطيب، وعادل عصام الخطيب، ورأفت طلال جوده، وليث مالك صبيح، وعبد باسم فزاع العمري، ومحمد بسام كمال صبيح الخطيب، رمز فرحان الخطيب، وعبد الله اسامة الخطيب، ولؤي بسام فزاع العمري، ومحمد رشدي صلاح الدين، وأسامة علي عيسى الخطيب.

فيما وتتعرض بلدة حزما إلى انتهاكــات مستمرة من قبل قوات الجيش الاسرائيلي من حملات اعتقال وهدم ومداهمة مدارس واستجواب الساكنين، إلى جانب إغلاق مداخلها منذ حوالي ثلاثة أسابيع والتضييق على أهالي سكان البلدة.

×