آخر تطورات الحالة الصحية للفنان وائل كفوري

وائل كفوري

وائل كفوري

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

بيرأعلن صديق مقرب من الفنان اللبناني، وائل كفوري، عن حالة الفنان الصحية للفنان اللبناني وائل كفوري، بعد تعرضه لحادث سير مروع مساء أمس الجمعة، نقل على إثره إلى مستشفى معونات جبيل للمعالجة.

حيثُ طمأن الشاعر حبيب بو أنطون، الصديق المقرب لوائل كفوري، جمهور الفنان اللبناني، وقال في تويتر: ‏‎"وائل بخير شكرا يا عدرا"

.

وأوضحت صحيفة "النهار" البيروتية أن الحادث أسفر عن رضوض في أنحاء جسد الفنان اللبناني، وأضرار جسيمة لحقت بالسيارة التي كان يقودها.

وقال موقع "ET بالعربي" إن: "الحادث نتج عن وقوع سيارة وائل كفوري بحفرة كبيرة ألحقت الأضرار الجسيمة بسيارته."

 

 

ونقل الموقع عن شاهد عيان قوله إنه تم نقل وائل هو والسيدة التي كانت برفقته إلى المستشفى، وإنه يرقد بقسم الطوارئ لتلقي العلاج، وهو بصحة جيدة.

ووفقا لصديق مقرب زاره الفنان بالمستشفى، فإن وائل كفوري كان واعيا وبحالة جيدة، وكانت برفقته حبيبته بالسيارة وهي بصحة جيدة أيضا، وشدة الضربة جعلت وائل "خارج السيارة".

 

وقدّم النجم وائل كفوري مؤخرًا أغنية على طريقة الديو مع النجمة أنغام وتحمل اسم ”برضه بتوحشني“، وحققت عددًا كبيرًا من المشاهدات على موقع ”يوتيوب“، وهي من ألحان عمرو مصطفى، وتوزيع نادر حمدي.

وطرح وائل كفوري أغنية سنغل تحمل اسم ”البنت القوية“، على موقع ”يوتيوب“، والأغنية من كلمات وألحان سليم عساف، وتوزيع موسيقى عمر صباغ، وتم تناولها في إطار فكرة جديدة من خلال فيديو بسيط، جمع بين وائل ومجموعة مع أقاربه وأصدقائه، في لقاء دعا له وائل بمنزله الفخم في منطقة زحلة بلبنان مسقط رأسه، وكانت المشاهد عفوية عبرت عن الانسجام  المرح الذي يجمع بين وائل وأقاربه وأصدقائه.

فيما وأحيا وائل كفوري مؤخرًا، حفلًا غنائيًا في دبي، وقدم سهرة غنائية احتفى خلالها بنجاح أغنية ”كلنا مننجر“، والتي حققت نجاحًا كبيرًا منذ صدورها إذ تجاوزت مشاهداتها 50 مليون على يوتيوب، وغنى عددًا من أغانيه، منها: ”استشبهت فيكِ“ و“ولاد الحرام“ و“بعترفلك“، وهو الحفل الذي جمعه بالنجم اللبناني ملحم زين.

×