برئاسة الرئيس محمود عباس

اجتماع للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الأسبوع القادم

صورة تعبيرية

صورة تعبيرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

رام الله-غزة بوست

تعقد اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير اجتماعا لها الأسبوع القادم، برئاسة الرئيس الفلسطيني، محمود عباس،  لبحث اخر التطورات الميدانية والسياسية حسبما اعلن عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واصل ابو يوسف.

وأشار أبو يوسف خلال تصريح لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية صباح اليوم الخميس، إلى أن "هذا الاجتماع سيليه اجتماعات اخرى للقيادة من اجل بحث سبل التصدي رسميا وشعبيا لما يقوم به الاحتلال من جرائم متصاعدة بحق ابناء شعبنا.

"

 


وقال إن: "القيادة تجري اتصالاتها مع المؤسسات الدولية من أجل توفير الحماية الدولية لشعبنا والضغط على الاحتلال لوقف سياساته العدوانية في الاراضي الفلسطينية المحتلة، في ظل مضي حكومة الاحتلال في تصعيد عدوانها وجرائمها ضد أبناء شعبنا بهدف فرض وقائع جديدة على الارض."

وأكد ابو يوسف أن مناطق التماس مع الاحتلال في الضفة ستشهد فعاليات شعبية رفضا للاستيطان ودعما لصمود المزارعين في المناطق المستهدفة من قبل الاحتلال ومستوطنيه.

 


من جهة أخرى، شدد أبو يوسف على أهمية اعتماد منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" القرارين الخاصين بفلسطين وهما فلسطين المحتلة، والمؤسسات الثقافية والتعليمية.

فيما وطالب أبو يوسف بضرورة الاسراع في تعيين ممثل دائم للمنظمة في مدينة القدس، من أجل الاطلاع على الانتهاكات الإسرائيلية خاصة في المسجد الاقصى المبارك ووضع حد لها من خلال فرض عقوبات على الاحتلال.

 

×