"دحلان" يُعقب على القرار الصادر عن محكمة النقض التي اعتبرت تأجيل الانتخابات ضمن أعمال السيادة

أشرف دحلان

أشرف دحلان

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

غزة_غزة بوست

عقب المفوض العام لقائمة المستقبل أشرف دحلان ، عن محكمة النقض التي اعتبرت تأجيل الانتخابات ضمن أعمال السيادة.

 

 

وأشار دحلان خلال تصريح صحفي له إلى أنه "لم أتفاجأ من القرار الصادر عن محكمة النقض التي اعتبرت تأجيل الانتخابات ضمن أعمال السيادة، والنظر إليه ليس من اختصاصها".

 

وأضاف، " لا يوجد منظومة قضاء حقيقية في فلسطين، فهي قائمة على السلطة التنفيذية"، منوهًا إلى أن المحاكم باتت أدوات في يد السلطة التنفيذية.

 

وتابع دحلان، "كافة المكونات الفلسطينية لم تعد شرعية، وتذرع المحكمة بالقرار السيادي، يؤثر على قضايا أخرى ويجعل الرئيس يتخذه حجة بسبب تعطل المجلس التشريعي"، لافتًا إلى أنه خطير كونه يعطى الحق للرئيس في فعل ما يشاء.

 

وأكد أن الشعب يدرك أن لا شرعية لحكومتي الضفة وغزة، فكلاها تسيطران بسلطة الجبر، وترفضان السماح للشعب بتقرير مصيره عبر صندوق الانتخابات". 

 

وأكمل دحلان بالقول، " نرى دول الاتحاد الأوروبي صامتة، كأنها تقبل باستمرار الوضع كما هو عليه والدليل أنها تقدم الدعم المالي للسلطة الفلسطينية، والولايات المتحدة تبارك حالة السلطة الفلسطينية الفاسدة والقمعية"، موضحًا أن الوضع الحالي غاية تسعى إليها بعض القوى على الساحة الفلسطينية.

 

ونوّه إلى أن الرئيس عباس يستولى على السلطة بكل مكوناتها، وإجراء الانتخابات يضر مصالحه، مشددًا على ضرورة تجديد بناء النظام السياسي.

 

فيما وطالب دحلان بتعزيز الحالة الشعبية الرافضة لفكرة عدم إجراء الانتخابات، داعيًا الشعب إلى ممارسة حقه بالضغط على السلطة لإجراء الانتخابات.

×