لقاء ايجابي بين حركة حماس ووزير المخابرات المصرية "عباس كامل "

صورة تعبيرية

صورة تعبيرية

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

القاهرة-غزة بوست

جرى لقاء مطول بين قيادة حركة حماس في القاهرة ووزير المخابرات المصرية عباس كامل ، حيثُ كان اللقاء كان مفتوحًا تناول على القضايا المطروحة للبحث ، ولا زالت المواقف السياسية الأمريكية الاسرائيلية لا جديد فيها .

وأكد الوزير عباس كامل على موقف مصر تجاه غزة والفلسطينيين، وأن مصر معنية بتخفيف الحصار وفي الإعمار وأنها جادة في ملف الأسرى وتواصل العمل فيه بكل جد رغم المماطلة الاسرائيلية.

 

 

وكان اللقاء كان مفتوحا بين الطرفين والحديث  صريحا ولكن نأمل ان يكون كل ما تحدث به عباس كامل حقيقيا وملموسا على أرض الواقع والأيام القادمة ستكشف جدية ما تحدث به عباس كامل من موضوعات.

وحرصت حركة حماس أن أيديها لازالت ممتدة نحو مصالحة حقيقة قائمة على مصالح الشعب الفلسطيني ، مضيفةً أنها قدمت كل ما يتعلق بالأمر من مبادرات وإيجابية عالية، والمسؤولية يتحملها بشكل كامل في إفشال التوصل إلى مصالحة أو وحدة إلى محمود عباس بسبب إشتراطاته الا وطنية وسلوكه على الأرض، وهذا أيضا أكده الوزير عباس كامل ، والذي أكد أن المشكلة تكمن في محمود عباس وليس في حماس.

وحرصت قيادة حماس للوزير عباس كامل على أن جزء من لقاء قيادة حماس بهذا الوزن هو لتدارس الشأن الداخلي لحركة حماس عقب إنتهاء الانتخابات الداخلية للحركة وأن هذا هو اللقاء الأول الجمعي للحركة الذي تلتقي فيه في القاهرة.

جدير بالذكر ان اللقاء قد ينتهي غدا أو بعد غد مع الجانب المصري ، حيثُ وصف بالايجابي وعلى قدر عال من المسئولية سواء على مستوى اللقاء مع الجانب المصري والذي اكد حرصه على تقديم التسهيلات لغزة والفلسطينيين .

 

×