عقب لقائه مع مدير CIA

موقع عبري: بينت يعتزم تقديم "بوادر حسن نية" جوهرية وملموسة للفلسطينيين

نفتالي بينت

نفتالي بينت

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

أعلنت وسائل إعلام عبرية، صباح يوم السبت، أن رئيس وزراء حكومة الاحتلال نفتالي بينت، يعتزم تقديم ما أسماه بـ"بوادر جسن نية" جوهرية وملموسة تجاه الفلسطينيين.

وأشار موقع "المونيتور"، نقلًا عن مصادر أمنية إسرائيلية، إلى أن بوادر حسن النية من بينت تأتي لكسب ثقة الرئيس الأمريكي جو بايدن تجاه الملف الإيراني.

وأشار إلى أن الملف الفلسطيني جاء في المرتبة الثالثة في مباحثات بينت مع مدير عام الاستخبارات المركزية الأمريكية CIA وليام بيرنز، الأربعاء الماضي، التي ركزت بالأساس على الملف الإيراني.


وذكر الموقع، أن بينت يحاول التعلم من أخطاء رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو، فبدلًا من مواجهة الرئيس الأمريكي، مثلما فعل نتنياهو تجاه الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما، يبذل بينت جهودًا كبيرة لتطوير علاقة لصيقة ببايدن.

وأوضح المسؤولون الإسرائيليون أن اللقاء هو جزء من التجهيزات للقاء بين بينت وبين الرئيس الأمريكي جو بايدن، المقرّر أن يعقد في وقت لاحق من شهر أغسطس الجاري في واشنطن.

فيما وعرض بينت أمام بيرنز، الذي وصفته وسائل إعلام عبرية بأنه "مقرّب جدًا" من بايدن، استراتيجيته في الملف الإيراني.


 
 

×