بتمويل يزيد عن 44 مليون يورو

اطلاق برنامج توافر المياه والتكيّف الزراعي مع التغيرات المناخية بغزة

اطلاق برنامج توافر المياه والتكيّف الزراعي مع التغيرات المناخية بغزة

م. مازن غنيم

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

رام الله - غزة بوست

أعلن رئيس سلطة المياه الفلسطينية م. مازن غنيم، تنفيذ مكونات "برنامج توافر المياه والتكيف الزراعي مع التغيرات المناخية بالمحافظات الجنوبية" بتكلفة مالية قدرها 44.

7 مليون يورو ليمتد تنفيذه على مدار خمس سنوات، ويشمل نظام مائي متكامل يوفر نحو 13 مليون متر مكعب سنوياً من المياه المسترجعة من الخزان الجوفي


وقال "غنيم" خلال بيان صحفي له وصل موقع غزة بوست الاخباري نسخة عنه، إلى أن البرنامج يهدف بشكل أساسي إلى توفير المياه للقطاع الزراعي دعما لصمود أكثر من 4200 مزارع  لري أكثر من 15 ألف دونم، وذلك اعتمادًا على مصادر المياه البديلة والطاقة المتجددة، وهو ما سيخدم أكثر من 20 ألف نسمة بشكل مباشر. و200 ألف نسمة سيستفيدون من إعادة تخصيص المياه الجوفية للاستخدامات المنزلية نتيجة لتوفير المياه للزراعة من خلال المشروع.

جاء ذلك خلال حفل اطلاق المشروع، بمشاركة ممثلين عن المجتمع المحلي في قطاع غزة وكافة الشركاء والممولين في المشروع، حيث أشاد م. غنيم في بدابة كلمته بالشركاء المانحين من الحكومة الفرنسية، والحكومة الايرلندية، وصندوق المناخ الأخضر، على دعمهم السخي لتوفير التمويل اللازم للبرنامج، بالإضافة إلى الشركاء في متابعة وتنفيذ البرنامج في مختلف مكوناته وكل حسب تخصصه، وزارة الزراعة، ومنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، وكل من سلطتي الطاقة وجودة البيئة، ولمصلحة مياه بلديات الساحل.

وشدد المهندس غنيم على أهمية العمل على قضايا التكيّف مع التغييرات المناخية، وتدارك تأثيراتها على تحقيق الأمن المائي والغذائي، وأوضح أن مكونات المشروع جاءت لتخدم هذا الهدف، حيث ستعمل على خفض أكثر من 166 ألف طن من الانبعاثات الحرارية الضارة بالبيئة، بالإضافة إلى محطة الطاقة الشمسية التي ستوفر الطاقة البديلة لمرافق البرنامج بقدرة تزيد عن 7 ميغاوات، عوضاً عن الكهرباء المزودة حالياً للشبكة والتي سيتم إعادة توزيعها إلى لمائتي ألف مواطن من سكان شمال القطاع.

وأشار غنيم إلى أن اطلاق هذا البرنامج يأتي استكمالا للجهود المبذولة في السنوات الماضية لتدارك الوضع المائي الكارثي في غزة، والتي أثمرت عن تنفيذ العديد من المشاريع والبرامج وحشد الدعم الإقليمي والدولي، وهو ما شكل دافعاً أكبر للوصول إلى ما هو أبعد من إنقاذ الوضع فقط، بل تحقيق الخطط الاستراتيجية والتنموية لتوفير موارد إضافية للمساهمة بوضع لبنات تقودنا إلى الهدف الأسمى وهو إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بمواردها المستقلة.

جدير بالذكر أن مكونات البرنامج التي سيتم البدء بتنفيذها تشمل تأهيل 7 أحواض ترشيح في محطة معالجة المياه العادمة في شمال غزة، وإنشاء محطة لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية لتشغيل مرافق البرنامج بقدرة 7.53 ميغاوات، وإنشاء خزانان للمياه بسعة 4 آلاف م³ لكل منهما، و28 بئر استرجاع و10 آبار للمراقبة. كما تشمل تركيب 10مضخات ، وتمديد 123 كم من شبكات الري والتوزيع.

اضف تعليق : ( التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها )