بالأسماء: الاحتلال يشن حملة اعتقالات بالضفة والقدس

اعتقالاتاعتقالات

القدس المحتلة – غزة بوست

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، حملة مداهمات واعتقالات طالت مناطق عدة من مدن الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين حمزة فتحي القرعاوي من مخيم نور شمس بمدينة طولكرم، وثائر رضا مرعي من بلعا، بعد دهم منزليهما.

كما واعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم، الشابين منذر النجار من مخيم شعفاط وسط القدس المحتلة، ومحمد خالد شيخة من ضاحية “رأس خميس” المجاورة للمخيم.

وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال الطفل محمد عبيدو من ضاحية “راس شحادة” بمخيم شعفاط، وتم تحويل جميع المعتقلين إلى مركز تحقيق تابع للاحتلال في المدينة المقدسة.

كما واعتقلت قوات الاحتلال، اليوم، شابين أثناء خروجهما من المسجد الاقصى المبارك من جهة باب الأسباط.

وقالت مصادر مقدسية، إن الاحتلال حول الشابين المعتقلين الى مركز تحقيق وتوقيف في المدينة دون معرفة أسباب الاعتقال.

وأصيب شاب بعيار معدني خلال مواجهات أعقبت اقتحام قوات الاحتلال بلدة بيت ريما شمال غرب مدينة رام الله صباح اليوم، واعتقال أسير محرر.

وقالت المصادر، إن قوة خاصة إسرائيلية اقتحمت البلدة في ساعة مبكرة من الصباح، وحاصرت منزل المواطن فرح الريماوي، واعتقلت نجله الأسير المحرر عدلي 27 عاماً.

وقال مواطنون من قلقيلية، إن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين أحمد سمير أبو ذياب (19 عاما)، ورأفت دويري (22 عاما)، عقب دهم منزلي ذويهما.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم، مواطنين اثنين من بلدة بيت أمر شمال الخليل، فيما أصابت آخرين بالغاز السام والمدمع خلال مواجهات ليلية.

وأكدت مصادر أمنية ومحلية، على أن قوات الاحتلال داهمت بلدة بيت أمر واعتقلت الأسير  المحرر سائد عماد محمد الصليبي (22 عاما)، ومحسن محمد محسن زعاقيق (17 عاما).

وأشارت المصادر، إلى وقوع مواجهات بين جنود الاحتلال والشبان في البلدة، حيث أطلق الجنود الأعيرة المطاطية وقنابل الصوت والغاز، مما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق عولجوا ميدانيا.

ومن ناحية أخرى، سحبت قوات الاحتلال على معبري بيت لحم وترقوميا، تصاريح عمل من عدد من عمال بيت أمر من عائلة صبارنة التي ينتمي إليها الشهيد رامي صبارنة الذي قضى برصاص الاحتلال في البلدة القديمة من مدينة الخليل السبت الماضي، والذي ما زال جثمانه محتجزا لدى سلطات الاحتلال.

إلى ذلك، داهمت قوات الاحتلال عدة منازل في مدينة الخليل وعبثت بمحتوياتها، عرف من أصحابها، نوح عاشور، وفوزي الخطيب، وجواد الجندي.

Facebook Comments