الأعرج: المناطق المسماة “ج” غنية بالثروات الطبيعية وتشكل الأساس الحيوي للدولة الفلسطينية

- ‎فيأخبار محلية, الضفة المحتلة
حسين الأعرج

غزة بوست – الضفة الغربية

بحث وزير الحكم المحلي حسين الأعرج، مع بعثة الاتحاد الاوروبي لدى فلسطين، استمرار تقديم الدعم للمناطق المسماة “ج”.

وأكد الأعرج خلال لقائه اليوم الاثنين، وفدا من البعثة، بحضور مدير عام صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية توفيق البديري، إيلاء الحكومة الفلسطينية أهمية قصوى للعمل في المناطق المساة “ج”، كونها تشكل الأساس الحيوي للدولة الفلسطينية، ونظراً لغناها بالعديد من المصادر والثروات الطبيعية غير المستغلة؛ جراء سياسات الاحتلال وممارساته الاستيطانية التوسعية، ومنعه إقامة وتنفيذ مشاريع تنموية تطويرية في هذه المناطق.

وأضاف: “الوزارة ماضية في العمل على تعزيز صمود المواطنين في هذه المناطق، انسجاما مع رؤية الحكومة، وتطبيقاً لأجندة السياسات الوطنية”.

وأشاد الأعرج بالدعم الذي يقدمه الاتحاد الاوروبي للشعب الفلسطيني في شتى المجالات، خاصة الدعم المقدم لقطاع الحكم المحلي، الذي أسهم وبشكل كبير في تحسين واقع الخدمات المقدمة للمواطنين، والتسهيل عليهم.

بدوره، أكدت البعثة استمرار التزام دعم الاتحاد الاوروبي لقطاع الحكم المحلي خلال المرحلة المقبلة، وأبدوا ارتياحهم الكامل للعمل مع طواقم الوزارة وصندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية، والنتائج التي تحققت على أرض الواقع.

Facebook Comments