ليبرمان: لن يكون تحسن في الوضع الاقتصادي بغزة لا بمعرفة مصير جنودنا

- ‎فيشؤون إسرائيلية

غزة بوست _ وكالات

أكد أفيغدور ليبرمان وزير الحرب “الإسرائيلي”، أن الوضع الاقتصادي لن يتحسن الا بإنجاز صفقة و اتفاق مع حماس بشأن الجنود المفقودين في قطاع غزة .

ونقلت وسائل الإعلام العبري عن “ليبرمان” قوله: “”نحن لا نعلم إذا كان أسرانا ومفقودونا في غزة جثثاً أم أحياء، لكن يجب إنهاء قضيتهم”.

 

وكانت صحيفة “هآرتس” العبرية، أكدت في تقرير نشرته صباح اليوم، أن قطاع غزة يعيش حالة من الانهيار الاقتصادي، جراء الحصار المفروض عليه من الاحتلال الإسرائيلي.

 

وأعربت الصحيفة العبرية، عن قلقها من تدهور الأوضاع في قطاع غزة أكثر من ذلك، مما ينذر بخطر حدوث انفجار لا يمكن السيطرة عليه.

 

وفقد جيش الاحتلال الإسرائيلي، عددا من جنوده إبان العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، ويحاول الاحتلال منع صفقة تبادل لتحرير أسرى فلسطينيين جدد، على غرار صفقة وفاء الأحرار الأولى في العام 2011.

Facebook Comments