الاحتلال يفرج عن الأسير خلف بعد اعتقاله 12 عاماً

- ‎فيشؤون الأسرى
الاسير المحرر محمد خلفالاسير المحرر محمد خلف

غزة بوست – الضفة المحتلة

أفرجت سلطات الاحتلال ،مساء أمس،عن الأسير الفلسطيني محمد خلف من قرية جت بالمثلث الفلسطيني في الداخل المحتل، بعد أن قضى اثنى عشرعاماً في سجون الاحتلال.

وأفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ،بأن سلطات الاحتلال  أطلقت سراح الأسير خلف من سجن الجلبوع، وكان في استقباله العشرات من أهالي جت المثلث وبحضور ذويه، ونشطاءَ الحركة الأسيرة، وممثلين عن لجنة المتابعة وأهال من قرية جت.

قال الأسير المحر محمد خلف “إن تذوق اليوم طعم الحرية، الذي حرم منه طوال اثني عشر عاما، وشكر كل من سانده ودعم قضيته سواء على الصعيد المحلي وبلده جت، أو القيادة السياسية في الداخل، الذين حملوا همّ الأسرى”.

وأوضح خلف ، أن تجربته في سجون الاحتلال كانت مريرة، موضحاً إلى أنه ترك وراءه  آلاف الأسرى يقبعون في زنازين الاحتلال بسبب ظلم سلطات الاحتلال.

وأضاف أن هذه ليست التجربة الأولى له مع سجون الاحتلال، بل كانت الاولى في الستينيات، حيث تم اعتقاله مرارا بتهم أمنية، وقال إن “السجون فرضت عليه عنوة في ذاك الوقت، وأنه لا يهوى السجون، بل يعشق الحرية، انما سياسات الاحتلال هي من فرضت علينا دخول السجون”.

يشار إلي أن لجنة الحريات ستنظم غدًا الثلاثاء في بلدة جت مهرجاناً حاشداً احتفالاً بتحرر الأسير محمد خلف الذي أمضى 12 عاما في الاعتقال.

يذكر أن الأسير المحرر محمد خلف  قد اعتقل منذ بداية عام 2005، وحكم عليه بالسجن لمدة 12 عاما، بعد اتهامه بـ”حيازة الأسلحة والاتصال بعدو والتجارة بموادٍ يُصنّع منها مواد متفجرة”.

Facebook Comments