لقاء الدكتور جواد الطيبي
تقارير إخبارية رئيسي

الدكتور الطيبي يكشف لـــ”غزة بوست” تفاصيل المشاريع الطبية التي قدمتها لجنة التكافل في لقاء القاهرة

غزة بوست – خاص

تقرير : سامر الزعانين – سعود أبو رمضان

كشف الدكتور جواد الطيبي رئيس اللجنة الطبية في لجنة التكافل الاجتماعي عن مشاريع صحية، تخص القطاع الصحي في قطاع غزة، قامت اللجنة بتقديمها للجهات المصرية، والتي سيتم تمويلها من دولة الإمارات العربية .

وأوضح الطيبي في حديث خاص لموقع ” غزة بوست ” أن المشاريع التي قدمتها اللجنة الصحية للمصريين تشمل شراء واستقدام أدوية طبية ومستلزمات صحية والتي وصل رصيدها لدى وزارة الصحة بغزة إلى صفر أو قاربت من الصفر، بالإضافة إلى أجهزة طبية أخرى تخدم المرضى في قطاع غزة .

مقابلة الدكتور جواد الطيبي
مقابلة الدكتور جواد الطيبي

الأدوية الطبية والمستلزمات الصحية

وبيّن الطيبي لــ ” غزة بوست ” أن اللجنة الصحية في لجنة التكافل كانت قد أعلنت قبل سفرها إلى مصر من أجل التقدم بالمشاريع الطبية، عن مناقصة لشراء الأدوية الناقصة لمرضى الكلى والناقصة لمرضى السرطان وأدوية التخدير وغرف العمليات والمضادات الحيوية .

وأشار إلى أن قائمة بهذه الأدوية والمستلزمات الطبية الناقصة في وزارة الصحة او التي شارفت على الانتهاء تم تقديمها للإخوة المصريين، وذالك بقيمة 1.5 مليون دولار شهرياً ، من أجل سد فقط الحاجة منها .

وقال الطيبي إن هذه المناقصة هي في حيز التنفيذ وننتظر المدة القانونية المسموحة لشركات التوريد ، لتوريد هذه الشركات للمستلزمات الطبية للجنة التكافل الاجتماعي لإيصالها لوزارة الصحة بغزة مقدمة الخدمات للمرضى بالقطاع .

التجهيزات والأجهزة الطبية

وصرح الدكتور الطيبي لــ ” غزة بوست ” أن اللجنة الصحية تقدمت أيضا بمشروع للمصريين بتوريد تجهيزات وأجهزة طبية ضرورية ناقصة في مستشفيات قطاع غزة ، والتي تم حصرها من قبل وزارة الصحة بالقطاع ، وذالك بقيمة 2.9 مليون دولار لمرة واحدة .

ولفت إلى إنه من بين هذه الأجهزة ، أجهزة ثقيلة طبية تم تقديمها للحصول عليها ، وتشمل جهاز ” المُسرِّع الخطي linear accelerator ” ، وهو جهاز الإشعاع الخاص بعلاج مرضى السرطان ، وذالك لتخفيف العبء عن مرضى السرطان بقطاع غزة ومعاناتهم في السفر من علاجهم .

جهاز المُسرِّع الخطي linear accelerator
جهاز المُسرِّع الخطي linear accelerator

وأضاف :”إن من بين الأجهزة الطبية التي تم تقديمها ، طلب 100 جهاز غسيل كلي لمرضى الكلى بقطاع غزة ، من أجل التخفيف من معاناة انتظار مرضى الكلى للغسيل الذي يكون على 3 فترات بسبب نقص الأجهزة في مستشفيات القطاع وازدياد عدد المرضى ، وذالك بتكلفة قيمتها 2.5 مليون دولار”.

أجهزة غسيل الكلى بغزة
أجهزة غسيل الكلى بغزة

سفر المرضى عبر معبر رفح البري

وفي حديثه عن سفر المرضى عبر معبر رفح البري ، قال الطيبي إن هناك تجهيزات تتم في الصالة الرئيسية الجديدة لمعبر رفح ، من أجل تسهيل العمل عليه بشكل أفضل مما كان عليه من قبل .

وأردف :”هناك وعودات قد قدمت للجنة التكافل الاجتماعي خلال زيارة الوفد الفصائلي الأخيرة للقاهرة ، بانتظام العمل في معبر رفح البري على فترات متقاربة بعد عيد الأضحى المبارك، حيث سيكون هناك حل لموضوع سفر المرضى ، أما فتح معبر رفح بشكل دائم فذلك مرتبط بالحالة الأمنية في شبه جزيرة سيناء المصرية ، مؤكداً إن معبر رفح البري ما بعد العيد سيختلف عن ما قبل” .

سفر المرضى عبر معبر رفح
سفر المرضى عبر معبر رفح

سقف الأمل والانفراجات

ووصف الطيبي الوضع في قطاع غزة بالصعب للغاية، مؤكداً  أن النهوض بوضع القطاع وشعور الناس بانفراجة كبيرة يحتاج إلى دول قادرة أن تضخ أموال طائلة ، لحل مشاكل القطاع بعد 10 سنوات من الانقسام ، والتي تراكمت وأصبحت صعبة الحل .

وتابع: ” لجنة التكافل تعمل على التخفيف عن المواطنين وأزماتهم بغزة ، وتخفيف حصار الاحتلال من جهة ، وحصار السلطة الفلسطينية على القطاع من جهة أخرى” .

وأعرب الطيبي عن أمل كبير في أن يتحسن واقع قطاع غزة ، مشيراً إلى أن هذا التحسن لن يكون دفعة واحدة ، وإنما سيتم بالتدريج وسيكون هناك تطبيق لمشروعات التشغيل والقروض والكهرباء ومشروعات اجتماعية وصحية أخرى.

ويذكر أن اللجنة الصحية تعتبر إحدى اللجان التي تمخضت عن لجنة التكافل الاجتماعي المهتمة بالوضع الإنساني والاقتصادي والاجتماعي في قطاع غزة ، والتي نتجت عن التفاهمات التي حدثت بين التيار الإصلاحي بقيادة النائب في المجلس التشريعي محمد دحلان وحركة حماس بقيادة يحيى السنوار في القاهرة .

شاركنا رأيك