فيديو : معاناة متضرري العدوان تتفاقم داخل الكرفانات ومطالبات بتسريع عجلة الاعمار | غزة بوست

فيديو : معاناة متضرري العدوان تتفاقم داخل الكرفانات ومطالبات بتسريع عجلة الاعمار

غزة بوست – غزة
تقرير مثنى النجار

تنشغل العشرينية ام سيف في اعداد وجبة الافطار ليوم رمضاني جديد طعامها البسيط بالكاد استطاعت تدبيره كونها اسرة من الاسر التي تكابد من اجل البقاء في ظروف معيشه اُجبرت عليها بعد هدم منزلها من قبل الاحتلال .

ضيق مساحة الكرفان المؤقت وحره الشديد فضلا عن تداعيات ازمة الكهرباء يدفع العائلة بأطفالها قضاء وقتها خارجه كما انه يتناولون وجبة طعام الافطار في محاولة للتأقلم مع واقع يصفونه بالمرير.

عدوان غزة عام 2014 تسبب في تدمير الالاف من المنازل السكنية وتشريد الكثير من الاسر ، لجات بعضها للعيش في هذه الكرفانات والامل يحذوها بحياة افضل .

اربعة اعوام على انتهاء العدوان والمعاناة راسخة ومعها تتبدد احلام هذه العائلات التي تتمنى تحلم بتطبيق وعود الإعمار وانهاء معاناة المشردين .

داخل كرفان مهترئ ، انشغلت “أم سيف” في إعداد طعام الإفطار لأسرتها التي شردها العدوان الأخير على قطاع غزة .. السيدة العشرينية ، بالكاد تحصلت على ما تُطعم به صغارها ، في ظل تردي الأحوال الاقتصادية ، وغياب أية مصدر دخل لزوجها الذي فقد عينه خلال ذات العدوان !.

الساعات تمر ثقيلة على “أم سيف” –وأطفالها الثلاثة- جراء شدة الحر من جهة ، وتفاقم أزمة الكهرباء من جهة ثانية .. واقع أقل ما يُوصف به أنه مرير.

وتعد هذه الأسرة نموذجاً للنازحين المعذبين ؛ ممن لم يتحصلوا بعد على منزل يؤويهم رغم مرور نحو ثلاث سنوات على توقف الحرب الغاشمة ، وهو ما يُذكّر المسؤولين والمعنيين بمأساة ممتدة ، ولا حلول قريبة لها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

شاركنا رأيك